المركزي يقوم بسداد ديون و التزَامات في نوفمبر الماضي بقيمة 16.8 مليار دولار
المركزي يقوم بسداد ديون و التزَامات في نوفمبر الماضي بقيمة 16.8 مليار دولار

قام محافظ البنك المركزي “طارق عامر” خلال مجموعة من التصريحات التي أعلنها خلال الفترة الماضية، بالإعلان عن قيام البنك المركزي بالانتهاء من سداد ديون مباشرة منذ نوفمبر المنقضي والتي وصلت قيمتها إلى 16.8 مليار دولار.

كما وأضاف طارق عامر خلال التصريحات التي قام بها اليوم، أن البنك المركزي قد نجح كذلك خلال الفترة الحالية في توفير نحو 56 مليار دولار، وقد تم توفير هذا المبلغ للقيام بالعمليات الاستيرادية التي تحتاجها الدولة وكذلك الجهات الحكومية.

وأكمل طارق عامر أيضا أن قيمة المبلغ المالي الذي نجحت البنوك المصرية في توفيره خلال الفترة الماضية قد وصل إلى قيمة 1.110 مليار دولار.

وقد جاء هذا ضمن مجموعة من التصريحات التي قام بها محافظ البنك المركزي “طارق عامر” اليوم، والتي يهدف من خلالها إلى التأكيد على المؤشرات الايجابية التي طرأت على الاقتصاد المصري خلال الفترة الأخيرة.

ولعل هذا نتيجة الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة خلال الفترة الأخيرة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي والتي لا يمكن الإنكار أنها جاءت قاسية جدا على المواطنين وخاصة طبقة محدودي الدخل منهم.

هذا وقد شهد الاحتياطي الأجنبي للبلاد ارتفاع ملحوظ خلال الفترة الأخيرة وفقا للتصريحات التي صدرت عن المركزي، وقد أكد المركزي خلال التصريحات أن تلك الارتفاعات قد جاءت نتيجة العديد من الأسباب التي جاءت على رأسها ارتفاع قيمة التحويلات الدولارية التي يقوم بها المصريين في الخارج.

هذا بجانب حالة التحسن التي تمر بها السياحة في مصر، وذلك بعد التدهور الذي مرت به خلال الفترة الأخيرة، وقد أكد البنك المركزي أنه يوجد العديد من المؤشرات الإيجابية الأخرى التي تشير إلى تحسن الأوضاع الاقتصادية في البلاد والتي تؤكد على صحة القرارات التي تتخذها الحكومة المصرية خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي على الرغم من صعوبة تلك القرارات.

هذا وعلى الرغم من تلك المؤشرات، إلا أن ارتفاع نسبة التضخم خلال الفترة القادمة يعد أكثر الاحتمالات التي تؤرق الحكومة المصرية، وذلك لتأثيرها الكبير على موافقة صندوق النقد على القرض الذي أقدمت عليه مصر.

اقرأ أيضا:

  1. المركزي يعلن عن الاحتياطي الأجنبي في أغسطس.