أوروبا تحاول التحصل من “القروض الرديئة” البالغة تريليون دولار
منطقة اليورو

تابع موقع مصر 365 تراكم القروض رديئة بقيمة تصل إلى مائتين وثلاثين مليار يورو أي ما يعادل مائتين واثنين وسبعين مليار دولار في البنوك التابعة للدولة الألمانية، وكذلك البنوك التابعة إلى الدولة الفرنسية وفق لما جاء من البيانات التنظيمية التي أظهرت مدى المشكلة التي جرةى ربطها عادة بالدولة الإيطالية لوحدها لكن هذه المشكلة في الوقت الراهن تشكل قلق كبير في جميع أنحاء القارة الأوروبية.

وبلغت قيمة القروض “الرديئة” حوالي مائتين واثنين وسبعين مليار دولار أمريكية وهذا القروض المتعثرة في أكبر اقتصادين متواجدين حالية في “منطقة اليورو” وهي الدولة الألمانية بالإضافة إلى الدولة الفرنسية عند مستوى يقارب من حجم “القروض الرديئة” أيضا المتواجدة في الدولة الإيطالية التي تبلغ حوالي مائتين وستين مليار يورو تقريباً.

ويكشف هذا الأمر عن حجم مشكلة اقتصادية أوروبية على الرغم من سهول قيام البنوك الفرنسية والألمانية القيام بالتأقلم مع الموقف الراهن حيث أن “القروض الرديئة” لا تشكل سوى حصة صغيرة جداً من إجمالي القيمة الائتمانية في الدولة الفرنسية.

وتبلغ ديون “القروض الرديئة” في الدولة الإيطالية حوالي مائتين واثنين وستين مليار يورو وذلك في نهاية شهر مارس لعام 2017، حيث أن أكبر ديون لم تسدد منذ ثلاثة أشهر تتواجد في الدول التالية “الدولة الهولندية، والدولة اليونانية، والدولة الألمانية، والدولة الفرنسية، والدولة الإسبانية”.

أما الديون “القروض الرديئة” لدى الدولة الفرنسية وحدها تصل إلى حوالي مائة وستين مليار يورو في حين تبلغ ديون “القروض الرديئة” في الدولة الإسبانية حوالي مائة وتسعة وثلاثين مليار يورو، أما قيمة ديون “القروض الرديئة” في الدولة الألمانية يبلغ حوالي تسعة وستين مليار يورو تقريبا.

ويوجه “البنك المركزي الأوروبي” مقاومة كبيرة مع “البرلمان الأوروبي” من قبل المشروعين الإيطاليين والمشرعين الألمان على حد سواء في محاولة مهم للعمل على إنقاذ القارة الأوروبية من ديون “القروض الرديئة” التي تبلغ تريليون دولار أمريكي وهذا قيمة كبيرة جداَّ تشكل عقبة اقتصادية هائلة تواجه في الوقت الراهن القارة الأوروبية خصوصا كل من الدولة الألمانية والدولة الأسبانية والدولة الفرنسية حيث تبلغ قيمة ديون “القروض الرديئة” بها أكبر نسبة مع الدولة الإيطالية.

أقرا المزيد “بلومبرج” يعلن “الأهلي” الأول في مصر وإفريقيا كوكيل تمويل القروض المشتركة