النساء في مقدمة الفئات المقبلة على القروض الصغيرة
المشروعات الصغيرة

أعلن الاتحاد المصري لتمويل المشروعات متناهية الصغر في مصر، والذي يخضع لرئاسة الدكتورة “منى ذو الفقار”، أن الاتحاد قد قام بتوفير حجم توزيعات قروض للمشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة لعدد من الذكور قد وصل وفقا للإحصائيات الأخيرة إلى نحو 578.44 ألف عميل.

وأضاف الاتحاد خلال البيان الذي أعلنه في الفترة الأخيرة أن تلك الأعداد تمثل نسبة 30.33 % من حجم التمويلات التي قام الاتحاد بمنحها خلال تلك الفترة.

ووصلت أعداد الإناث من المقبلين على القروض التي يقوم الاتحاد بتقديمها للمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر والمتوسطة ووفقا للإحصائيات الأخيرة، إلى حوالي 1.33 مليون عميلة، هذا وفقا للتقرير الأخير الذي قام الاتحاد بنشره اليوم الاثنين.

وأضاف التقرير أيضا أن إجمالي نسبة المتقدمين من النساء على القروض التي قام الاتحاد بمنحها خلال فترة عمله في الفترة الأخيرة والتي قد وصلت قيمتها إلى 3.9 مليار جنيه وذلك وفقا للإحصائيات التي قام بها الاتحاد مع نهاية يونيو قد وصلت إلى نحو 69.7% من القيمة الإجمالية للتمويل.

وبالتالي فإن النسبة التي حددها الاتحاد وفقا للإحصائيات التي قام بها و التي قام بتحديدها بناء على جنس المتقدمين للحصول على التمويلات للمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر والمتوسطة التي يقوموا بها قد جاءت بقيمة 52% للنساء والفتيات، في حين أن نسبة الرجال المتقدمين قد وصلت إلى 48%.

وقد أوضح الاتحاد أيضا في التقرير الصادر عنه أن نسبة الإقبال من السيدات على القروض المتناهية الصغر تفوق بكثير نسبة الإقبال من الرجال، هذا بجانب التأكيد على تفضيل النساء للقروض بمبالغ صغيرة جدا، إلا أنه وعلى الرغم من التنوع الذي تتمتع به المنتجات المصرفية إلا أن هذه المبالغ التي تحصل عليها النساء لا تزال تعتبر ضعيفة بالنسبة لحاجتهن.

جاء هذا خلال التقرير الأخير الصادر عن الاتحاد المصري لتمويل المشروعات، والذي يقوم بتقديم الدعم المالي للمشروعات الصغير و المتناهية الصغر والمتوسطة، والذي أوضح خلال التقرير الذي قام بنشره اليوم الاثنين كافة التفاصيل الإحصائية التي تتعلق بعمل الاتحاد خلال الفترة الأخيرة.

اقرأ أيضا:

  1. السعودية والإمارات تَتقدمان بطل إلى المركزي بمد الوديعة إلى خمسة سنوات إضافية.