البورصة تعلن أنه لا نية لها لبدء اعتماد تعاملات عملة البيتكوين
عملة البيتكوين الذهبية

أعلن أحد المصادر المسئولة التابعة للبورصة المصرية خلال مجموعة من التصريحات عن نية البورصة المصرية بشأن عملة البيتكوين، حيث أوضح المصدر خلال التصريحات أنه لا نية للبورصة لاعتماد أي من التسويات أو التَعاملات التي تتعلق بتلك العملة، خصوصا بعد الإشاعات التي انتشرت خلال الفترة الأخيرة، والتي أوضحت البورصة أنها غير صحيحة على الإطلاق.

وقد أعلن المصدر خلال التصريحات التي قام بها اليوم لمَوقع مصر 365، أن البورصة المصرية تعمل وفقا للقواعد الموجود داخل مصر، ونفى المصدر خلال التصريحات التي قام بها ما انتشر خلال الفترة الأخيرة من تقدم أحدهم إلى الرقابة الإدارية مطالبا إنشاء بورصة لذلك النوع من الأدوات.

الجدير بالذكر أن تصريحات البنك المركزي الأخيرة، قد أكدت هي الأخرى عدم تلقيه أي طلبات سابقة تتعلق بتلك الأدوات، في حين أن تصريحات البنك قد أكدت على ضرورة القيام بوضع ايطار تشريعي واحد يتم من خلاله تنظيم التعاملات التي تتبع تلك التحولات.

وأشار البنك المركزي خلال التصريحات التي قام بها، إلى مجموعة من الدول والتي تمكن خلال الفترة القادمة بتوفير ورق لطباعة تلك العملات وأدوات صرف آلي مخصصة لها، وذلك بعد الإجراء الذي قام المركزي من خلاله بوضع غطاء قانوني لهذه الأدوات.

كما أن مصر لا تستطيع التعامل مع العملات الرقمية خلال الفترة الحالية، إذ أن العملات الرقمية مشابهة لتعاملات الفورتكس في مصر والتي يطلق عليها اسم المنطقة الرمادية، ولكن الانتشار الكبير لتلك العملات في أنحاء كبيرة من دول العالم، يدفع البلاد إلى ضرورة الإسراع في النظر في هذا الأمر خلال الفترة القادمة.

الجدير بالذكر أن أكثر ما يقلق مصر بشأن تلك العملات، أنها غير مطبوعة ولا يوجد لها ايطَار قانوني يتم التعامل بها من خلاله، ولكن كافة تعاملاتها تتم بطريقة إلكترونية، إلا أن هذا يعرضها إلى الكثير من التقلبات، والتي تجعلها بحاجة إلى ضوابط يتم وضعها للحد من تلك التقلبات وهو ما يعمل عليه البنك المركزي حاليا.

اقرأ أيضا:

  1. التوتر السياسي في أوروبا يتسبب في تراجع سعر اليورو أمام العملات الأخرى.