برلماني يطرح تساؤلات هامة بخصوص النتائج التي وصلت إليها الحكومة من إجراءات الإصلاح التي اتخذتها
البرلمان

أعلن عضو تكتل 25_30 النائب “هيثم الحريري” عن تساؤل بخصوص إجراءات الإصلاح الاقتصادي، حيث قام البرلماني بتوجيه هذا السؤال إلى رئيس مجلس الوزراء “شريف إسماعيل” وذلك من خلال طرح التساؤل على رئيس البرلمان “على عبد العال”، وكان السؤال الذي يتم طرحه بخصوص الآثار التي جاءت مترتبة على قرارات الحكومة الاقتصادية في نوفمبر 2016.

وخص الحريري بالتساؤل الذي طرحه، النتائج التي ترتبت على قرارات نوفمبر 2016 والتي قد جاءت متمثلة في ارتفاع قيمة العجز في الموازنة والتي جاءت بعد قرارات زيادة سعر الفائدة والتي تسببت في قيمة الفوائد المدفوعة عن الأذون والسندات.

وأضاف عضو مجلس النواب خلال كلامه، أنه يَتسائل بخصوص النتائج التي آلت إليها نسب التضخم و الارتفاعات التي طرأت على الأسعار هذا بجانب قيمة الاستثمارات الأجنبية والتي قد دخلت إلى الاقتصاد المصري منذ أن قام المركزي في نوفمبر الماضي 2016 بالإعلان عن قرار تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف للدولار الأمريكي.

وطلب أيضا أن يتم تقسيم تلك الاستثمارات التي دخلت إلى الاقتصاد المصري وفقا للطبيعة التي تنتمي إليها، والتي تشمل سندات أذون وديون واستثمار عقاري وأموال ساخنة في البورصة المصرية.

كما وتساءل الحريري أيضا عن حجم الديون المحلية وكذلك الديون الأجنبية على البلاد، وذلك بعد تقسيمها إلى جنسية الدائن في حالة الديون الأجنبية ونوع الديون وأيضا أسعار الفائدة التي سيتم تقديمها لتلك الديون وأجل استحقاقها كما تم تحديده.

وما هي الخطة التي من المقرر أن تقوم الحكومة المصرية باتباعها خلال الفترة القادمة في سبيل القيام بخفض قيمة العجز الذي تعاني منه الموازنة، وذلك مع الارتفاعات المراد تحقيقها في إجمالي الإيرادات الغير ضريبية.

جاء هذا خلال التساؤلات التي قام عضو البرلمان بطرحها على رئيس البرلمان والتي ينتظر الإجابة عنها من قبل رئيس مجلس الوزراء، المهندس “شريف إسماعيل” والتي دارت حول تفاصيل الإجراءات المقرر اتباعها من الحكومة المصرية للخروج من الأزمة الاقتصادية الحالية، والتي تعاني منها البلاد بشكل كبير.

اقرأ أيضا:

  1. عضو في لجنة الدفاع يكشف عن سبب إسراع القوات الأمنية في الهجوم على الخلية الإرهابية في أرض الواحات ويكشف تفاصيل جديدة.