فخري الفقي: قرارات الحكومة المصرية تسببت في رفع أسعار السلع والخدمات بشكل غير مسبوق
فخري الفقي

أعلن الخبير الاقتصادي ومساعد مدير صندوق النقد الدولي سابقا، الدكتور “فخري الفقي” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها والتي تتعلق ببرنامج الإصلاح الاقتصادي، أن الإجراءات التي تضمنها برنامج الإصلاح الاقتصادي بالغة الصعوبة.

وأضاف خلال التصريحات التي قام بها، خاصة قرار تطبيق القيمة المضافة على السلع والخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين، هذا بجانب قرار المركزي الخاص بتعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف للدولار الأمريكي، وما تسببت فيه تلك القرارات في إحداث ارتفاع غير مسبوقة في أسعار السلع و المنتجات و الخدمات في السوق المصرية.

وكجزء من إتمام الإجراءات التي تتعلق بالقرض الذي تقدمت به مصر لصندوق النقد الدولي، فإنه وفقا للتصريحات التي أعلن عنها الفقي، سيقوم الصندوق خلال الفترة الراهنة بعمل مجموعة من المراجعات التي تخص نتائج القرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال تلك الفترة منذ بدء تنفيذ إجراءات الإصلاح الاقتصادي.

ووفقا للنتائج التي سيتوصل إليها الصندوق بعد الانتهاء من تلك المراجعة، فإن الصندوق سيَقوم بتحديد مصير الشريحة الثالثة الخاصة بالقرض.

وأشار الفقي خلال التصريحات التي قام بها إلى قيام الحكومة المصرية بكافة الإجراءات التي تضمنها برنامج الإصلاح الاقتصادي حتى الآن، والتي كان على رأسها الارتفاعات التي أقرتها الحكومة المصرية على أسعار الوقود والمحروقات، والتي تأتي ضمن إجراءات رفع الدعم عن تلك المواد.

ووفقا للخطة الزمنية التي وضعتها الحكومة المصرية بخصوص أسعار الوقود والمحروقات، فإن أسعار تلك السلع سوف ترتفع من جديد حتى يتم التخلص من الدعم على تلك المواد بشكل كامل، وذلك سيكون مع حلول 2019 كما أعلنت الحكومة المصرية خلال الفترة الماضية.

كان هذا ضمن مجموعة من التصريحات التي قام بها الفقي، والتي تتعلق بقرارات برنامج الإصلاح الاقتصادي والتي قد اتخذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي، وما تسببت فيه تلك القرارات في ارتفاعات غير مسبوقة في أسعار السلع والمنتجات، هذا بجانب التفاصيل التي تتعلق بالشَريحة الثالثة من القَرض الذي تقدمت به مصر.

اقرأ أيضا:

  1. يوسف زيدان يصدر فتوى يحلل فيها النبيذ، والأزهر الشريف يرد على الفتوى “أنت جاهل”.