رسوم إضافية على تذاكر السينما والملاهي والقطارات تفرضها وزيرة التضامن
غادة والي

تقوم وزارة التضامن الاجتماعي خلال الفترة الحالية وفي ظل سعيها إلى توفير تمويل جديد للجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية، بالعمل على زيادة رسوم إضافية على بعض الخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين، ويأتي هذا الإجراء في ظل ما تنص عليه القوانين التي تم وضعها بخصوص تلك المؤسسات والجمعيات.

أعلنت “غادة والي” وزير التضامن الاجتماعي عن قرارها الأخير، والذي تقوم من خلاله بالإعلان عن رسوم إضافية تم فرضها على تذاكر القطارات خاص بالدرجتين الأولى والثانية، ولم تكن تذاكر القطارات هي الوحيدة التي تم فرض رسوم إضافية على أسعارها، بل جاءت الرسوم على كافة الرسائل البريدية التي يتم إرسالها وأيضا على أسعار تذاكر السينما والملاهي.

وأضافت وزير التضامن الاجتماعي خلال التصريحات التي قامت بها، أن هذا القرار جاء تطبيقا للمادة رقم 2 التابعة للقانون 63 لعام 1942، حيث ينص هذا القانون على القيام بإضافة رسوم جديدة على الأعمال الخيرية.

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي أنه من المقرر أن يتم مع أول ديسمبر البدء في إجراءات تطبيق هذا القرار الجديد، والذي يتم من خلاله الإعلان عن رسوم إضافية لكلا من تذاكر دور السينما ودخول الملاهي والبرقيات و الترنك والرسائل البريدية وتذاكر القطارات للدرجتين الأولى والثانية.

كما وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن تلك الرسوم الإضافية التي تم الإعلان عنها من المقرر أن يتم تحصيلها لصالح صندوق الإعانة للجمعيات، هذا بجانب ما أنشأته وزارة التضامن الاجتماعي من مؤسسات أهلية، والتي أعلنت الوزيرة أنها بحاجة إلى المزيد من التمويل خلال الفترة الحالية.

وقد جاء هذا القرار وفقا للأحكام التي تتبع قانون المؤسسات الأهلية والجمعيات الخيرية رقم 70 التابع لعام 2017، هذا وننشر لكم من خلال موقعنا صورة رسمية عن قرار وزيرة التضامن الاجتماعي، والذي جاء بالإعلان عن فرض رسوم جديدة على كلا من تذاكر القطارات الدرجتين الأولى والثانية، وتذاكر دخول دور السينما والملاهي بالإضافة إلى البرقيات و الترنك والرسائل البريد.

قرار وزيرة التضامن الاجتماعي

اقرأ أيضا:

  1. تصريحات السكك الحديدية بخصوص قرار وزيرة التضامن الخاص بزيادة رسوم إضافية على تذاكر الدرجة الأولى والثانية ابتداء من الشهر القادم.