أسعار الدولار أمام العملات الرئيسية خلال نهاية الأسبوع الماضي
دولار

خرجت بعض التصريحات الإقتصادية في ختام تعاملات الدولار الأمريكي أمام سلة العملات الرئيسية قبيل الكشف عن إعلان السيد رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، عن اسم رئيس الاحتياطي الفيدرالي القادم، حيث جاء أنه قد انخفض سعر الدولار الأمريكي في نهاية التعاملات وقبل الكشف عن تفاصيل الإصلاحات الضريبية الأمريكية.

ورد أن سعر الدولار قد سجل تراجع في تعاملاته الأخيرة أمام أمام اليورو بواقع 0.3% إلى 1.1657 دولار، كما جاء أنه قد انخفض سعر العملة الخضراء أمام الجنيه الإسترليني بنسبة 0.2% والتي تعادل 1.3270 دولار أمريكي، كما جاء أنه قد انخفض سعر العملة الأمريكية في تعاملاتها أمام الين الياباني وذلك عند 113.94 ين بواقع وصل إلى 0.2%، كما جاء أنه قد تراجع ايضًا أمام الفرنك السويسري بنسبة 0.4% ليصل بذلك إلى حوالي 0.9993 فرنك.

جاء أن هذا الانخفاض قد شهدته العملة الأجنبية وسط انتظار المهتمين بالاقتصاد الأمريكي حول العالم عن تصريحات ترامب الخاصة بشأن رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي المقبل، وانتظار المثيرين ايضًا عن القرار الصادر بشأن مجلس النواب الأمريكي والذي يخص مشروع قانون الإصلاحات الضريبية لأمريكا.

من جهة أخرى، ورد أنه تستهدف الإصلاحات الضريبية الأمريكية من خلال تعديلها الحالي إلى تقليص الضرائب على الشركات ليتم تخفيضها بمستوى 20%، وذلك بعد أن كان مقرر أن تكون 35% فى الوقت الراهن، هذا بالإضافة إلى سعي الولايات الأمريكية إلى رفع حد الإعفاء الضريبي المقرر في القانون الحالي عن الأسر والأفراد الموجودين في الولايات المتحدة.

جدير بالذكر أنه قد قام بنك الاحتياطي الفيدرالي مؤخرًا بالكشف عن قراره بشأن تثبيت معدل الفائدة المقرر له، حيث جاء أنه قد قرر أن يتم تثبيت سعر الفائدة الأساسي حاليا داخل البنك عند مستواه الأخير والذي جاء أنه يتراوح ما بين 1% و1.25%.

كما جاء أن هذا القرار الصادر من خلال المجلس والخاص بعملية تثبيت معدل الفائدة قد جاء بإجماع الـ 9 الأعضاء المنضمين إلى لجنة السوق المفتوح.

اقرأ ايضًا.. الدولار يتراجع اليوم بالسوق السوداء فى ظل غياب البنوك