ارتفاع جديد في أسعار السيارات بعد أن زادت بقيمة 100%
أسعار السيارات

أعلن رئيس شعبة السيارات في الغرفة التجارية “عفت عبد العاطي” خلال مجموعة من التصريحات، أن قرار المركزي والذي أعلن عنه في نوفمبر الماضي 2016 والخاص بتعويم الجنيه المصري وتحرير سعر الصرف للدولار الأمريكي، قد تسبب وبشكل كبير في ارتفاع أسعار السيارات.

الأمر الذي أثر بشكل كبير على حالة الشراء والمبيعات في السوق المصرية، والتي شهدت تراجع كبير خلال تلك الفترة تصل إلى حد ركود بحَركة البيع، حيث انخفضت خلال تلك الفترة بنسبة تزيد عن 60%.

وأكمل رئيس شعبة السيارات في الغرفة التجارية خلال التصريحات التي قام بها، أن السبب الرئيسي وراء الضعف الذي مرت به القوة الشرائية في سوق السيارات خلال الفترة الماضية، جاء بسبب الارتفاعات الهائلة التي مرت بها أسعار السيارات.

هذا وأشار أيضا إلى أنه من المتوقع أن تستمر الارتفاعات في أسعار السيارات خلال الفترة القادمة، هذا بالإضافة إلى أن قيمة الارتفاعات التي ستشهدها الأسعار مع بداية العام القادم ستكون بنحو 5%.

الجدير بالذكر أن عدد من الخبراء في سوق السيارات قد أشاروا إلى الانخفاضات الهائلة والتراجع الكبير الذي عانت منه القدرة الشرائية في سوق السيارات، وكان هذا خلال الفترة التي تلت قرار المركزي بتعويم الجنيه المصري والتي تسببت وبشكل كبير جدا في ارتفاع أسعار السيارات خلال تلك الفترة.

هذا ومع تلك الارتفاعات التي طرأت على الأسعار وقتها، فقد توقفت الكثير من الأسر المتوسطة الدخل عن شراء السيارات، والتي اعتبرت خلال تلك الفترة أنها من مناظر الرفاهية التي تتاح فقط للطبقات الأعلى، وقد تسبب هذا في انخفاض معدلات الشراء بقيمة 100% وهناك من أكد أن القوة الشرائية قد تراجعت في تلك الفترة بقيمة 300%.

هذا ومع استقرار سعر الدولار خلال الفترة الحالية، وتوقعات الخبراء بانخفَاضه خلال الفترة القادمة، فإنه من المتوقع أن تستقر أسعار السيارات مع مرورها بانخفاض طفيف خلال الفترة القادمة، هذا مع بداية العام الجديد، وكان هذا وفقا للتصريحات التي صدرت عن مجموعة من الخبراء في سوق السيارات.

اقرأ أيضا:

  1. أسعار أحدث أحدث أنواع السيارات 2018 والتي أعلنت عنها الشركات العالمية مؤخرا.