الخبير العقاري: اتجاه دولي ومحلي للاستثمارات الجديدة في العاصمة الإدارية
أحمد لاشين الخبير الاقتصادى

أشار الخبير العقاري، “أحمد لاشين”، إلى أن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، يعد واحد من أهم المشروعات الصاعدة للغاية وهي تحت رعاية وإشراف مجموعة من المستثمرين الأجانب والمحليين.

حيث أدلى “أحمد لاشين”، في أحدث بيان خاص به لاحدى الصحف اليومية، نحن على أهمية الاستعداد للاشتراك في مشروعات استثمارية كبيرة وجديدة وسوف يتخذ  قرار الاستثمار داخل العاصمة الإدارية أو فى مدينة أخرى أثناء السنة القادمة، كما أكد الخبير العقاري، أن السوق العقارية تعتبر أبرز المجالات المتوفرة في جمهورية مصر العربية، وهو أحد أهم عوامل استقطاب وطرح الكثير  من الاستثمارات الجديدة في الاقتصاد المصري.

ذكر المدير التنفيذي لمجموعة تاور للتطوير العقاري، والخبير العقاري، أن حجم مبيعات شركات الاستثمار العقارى قد ارتفعت خلال عام 2017،  ولم تشهد أى راجع، كما يذيع البعض عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أو عن طريق وسائل الإعلام المختلفة، بسبب اتخاذ الحكومة قرار تعويم الجنيه المصرى،  واتخاذ قرارات تخص الإصلاح الاقتصادى.

صرح “أحمد لاشين” في بيان خاص له، أفاد خلاله أن المشروعات العقاري التي قد عرض لتأثير سلبًى بسبب تلك القرارات إلى تم اتخاذها فى الاونة الاخيرة، هي المشروعات العقاري الغير مدروسة بشكل منظم وجيد، لافتا إلى أن المشروعات العقارية القوية هي التي تستطيع الاستمرار والصمود فى السوق المصرى، كما أنها القادرة على تسجيل معدلات وحجم مبيعات جيدة.

جدير بالذكر، أن المشروعات العقاري من المجالات الواعدة في جمهورية مصر العربية، ويرتبط بها عدد كبير من الحرف وصل إلى عن 100 حرفة وايضا عدد ليس بقليل من الصناعات أخرى، وتنشيط هذا القطاع يساعد بشكل إيجابي على كافة القطاعات الأخرى.

إن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة هى عبارة عن مدينة عالمية جديدة ادخل موقع متميز بمصر، الهدف الرئيسي من إنشائها هو نقل العاصمة، لتوفير فرص كثيرة ومتنوعة للإسكان، و ايضا العمل للتصدي للقضايا المختلفة، التى عرض لها مصر وتتيح لكل الراغبين فى التواجد داخل العاصمة الإدارية حياة ذكية فريدة حتى تتماشى مع ظروف النمو السكاني والحضاري عن طريق  الترحيب بكافة مستويات والثقافة و اختلاف الدخل فى مدينة ذكية تساير التقدم التكنولوجي.

اقرأ أيضا: خبراء اقتصاديون يؤكدون انخفاض سعر الصرف كما توقع الرئيس السيسي