بعثة صندوق النقد الدولى تمدد زيارتها لمصر لمراجعة برنامج الإصلاح الاقتصادى
صندوق النقد الدولى

قالت عدة مصادر مسؤولة بالحكومة إن فريق صندوق النقد الدولي الذي يزور القاهرة خلال هذه الأيام يعتزم إطالة مدة زيارته بعدما كان من المقرر لها أن تنتهي يوم 7 نوفمبر الحالي، وذلك بهدف إجراء المراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي الذي تنفذه الحكومة حتى تتمكن من الحصول على قرض يقدر ب ١٢ مليار دولار خلال ٣ سنوات.

وقالت مصادر بوزارة المالية، أن عمل الحكومة في منتدى شباب العالم الذي كان منعقدا فى مدينة شرم الشيخ، بمشاركة عدد من الوزراء من بينهم وزير المالية “عمرو الجارحي”، ونائبه احمد كجوك، والذي يتفاوض مع الصندوق، وكذلك محافظ البنك المركزي “طارق عامر”، كان السبب الرئيسي في مد فترة زيارة البعثة لمدة يومين.

وتقابلت البعثة، خلال تواجدها بالقاهرة،مع عدد من وزراء المجموعة الاقتصادية،خلال الأسبوع الماضي، كان أبرزهم عمرو الجارحي، ونوابه، وطارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، وسحر نصر، وزير الاستثمار والتعاون الدولي، ومسؤولي البنك المركزي، وطارق الملا، وزير البترول، وعلموا علي مناقشة البعثة لخطة الحكومة في الاستمرار في تنفيذ خطوات تقليل دعم المواد البترولية، إلى جانب مناقشة خطة الوزارة حتى تتمكن من سداد مديونية الشركات الأجنبية التي تعمل في مجال البترول .

أقرأ أيضاً..مبعوث الامم المتحدة يشيد بمنتدى شباب العالم وينادي بالإنسانية خلال كلمته

يذكر أن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تعمل الحكومة على تنفيذه منذ عام ، كان أحد توصيات خبراء صندوق النقد الدولى والذى تضمن بشكل رئيسي خفض الدعم عن المواد البترولية والتموينية وتحرير سعر الصرف بما يهدف لتحسين حالة الاقتصاد المصرى وتحريره من القيود ، وذلك بحسب ما أقروه فى ذلك الوقت .

وإستضافة مصر على مدار الأسبوع الماضى منتدى شباب العالم والذي كان تحت رعاية الرئيس “عبد الفتاح السيسى” رئيس الجمهورية ، واستضافة مصر من خلاله عدد كبير من الشباب المشاركين والقادمين من 113 دولة على مستوى العالم، لنقل تجاربهم والتفاعل بشكل أكثر فاعلية فيما بينهم ،وهو ما يخدم مصالح كل الدول المشاركة بما فيها مصر البلد المستضيف .