شريف طنطاوي يكشف عن الأسباب الرئيسية وراء ارتفاع أسعار الحديد
شريف طنطاوي

شهدت أسعار الحديد الكثير من الارتفاعات خلال الفترة الأخيرة، الأمر الذي قد تسبب في تراجع القدرة الشرائية لخام الحديد في السوق، وقد جاءت تلك الارتفاعات نتيجة مجموعة من الأسباب التي يمكن تلخيصها في الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وخلال التصريحات التي قام بها “هشام طنطاوي” وهو نائب رئيس شركة حديد المصريين، فقد أكد أن الارتفاعات التي طرأت على أسعار الحديد خلال الفترة الأخيرة ترجع إلى عدد من الأسباب، والتي على رأسها الارتفاعات التي طرأت على أسعار الكهرباء، والذي جاوزت نسبة ال40%.

هذا بالإضافة إلى الارتفاعات التي طرأت على قيمة الضريبة المضافة والتي تم تطبيقها على أسعار الحديد، كواحدة من أهم القرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي، هذا بجانب الارتفاعات التي طرأت على أسعار الخامات التي تدخل في صناعة الحديد نفسه، والتي ارتفعت بقيمة تتجاوز نسبة ال200%.

وأشار خلال التصريحات التي قام بها، أن الأسباب التي ذكرها تقف وراء الارتفاعات المبالغ فيها والتي طرأت على سعر الحديد، ويمكن القول بأن تلك الارتفاعات قد بدأت في الظهور مع قرار المركزي الذي اتخذه في الثالث من نوفمبر الماضي بخصوص تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف للدولار الأمريكي.

كان هذا خلال التصريحات التي قام بها طنطاوي في جلسة مستقبل صناعة الحديد بين التحديات والتنمية والتي يتم إقامتها كأحد الجلسات التابعة لمؤتمر أخبار اليوم الاقتصادي الرابع، حيث تم عقد هذا المؤتمر تحت عنوان “مصر طرق المستقبل”، وقد تم عقده داخل فندق الماسة الذي يقع في القاهرة.

حيث أشار طنطاوي خلال تلك الجلسة إلى الارتفاعات التي طرأت على أسعار الحديد خلال الفترة الأخيرة، والأسباب الرئيسية وراء تلك الارتفاعات، هذا بجانب المشكلات التي قد يتسبب فيها ارتفاع الأسعار بهذا الشكل على القوى الشرائية في السوق المصري، وما الحلول التي يجب اللجوء إليها للتخلص بشكل نهائي من تلك المشكلات التي تواجهها البلاد في الوقت الحالي في سوق الحديد.

اقرأ أيضا:

  1. الزيني يتوقع المزيد من الارتفاعات في أسعار الحديد قريبا.