دعم اتخاذ القرار ينفي شائعات زيادة أسعار الوقود والكهرباء فى الفترة الحالية
مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

أخبار متعددة كثيرة شائعات متداولة في قلب الشارع المصري عن ارتفاع جديد في أسعار الوقود والكهرباء، لذا يعيش المواطن المصري في حالة من التوتر والخوف من انتشار هذه الأخبار والتصريحات فى صدد هذا الموضوع الهام المطروح على الساحة حاليا، والذى يسبب كثير من الجدل ووضع الاحتمالات، ما بين التأكيد أو النفي لهذه التصريحات.

حيث أكد مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار الذي يتبع مجلس الوزراء أنه وفقا لتكليفات التي أمر بها رئيس الوزراء المهندس “شريف إسماعيل”، من خلال التنسيق والتعاون مع الوزارات الأخرى، و كشف جميع الحقائق أمام السادة المواطنين في إطار ما قد تداول بالفعل من أخبار وتصريحات، بخصوص حدوث زيادة جديدة في أسعار الوقود والكهرباء خلال الفترة الحالية، التى لا يستطيع أن يتحمل فيها المواطن المصرى التعرض لأى زيادة فى الأسعار، حيث أعلنت الوزارات التصريحات التالية حتى تطمئن السادة المواطنين وتأكد لهم نفى هذه الشائعات التي لا أساس لها من الصحة:

وزارة البترول

أعلنت وزارة البترول أن تعرض الاسعار للزيادة فى الفترة المقبلة غير صحيح، وأن أسعار الوقود والبنزين كما هي دون أي تغيير خلال الفترة المقبلة حتى يوم 30 من شهر يونيو عام 2018، وأن تلك الشائعات المتداولة من خلال “الفيس بوك”، مواقع التواصل الاجتماعي لا لها أى  أساس من الصحة، حيث أنه ليس كل ما يتداوله أو ينتشر من خلال مواقع التواصل الاجتماعى صحيح، ولابد من تحرى الدقة قبل كتابة أى خبر فيه مساس لحالة استقرار المواطن البسيط.

وزارة الكهرباء

إن وزارة الكهرباء كانت بدورها حريصة على مصلحة المواطن المصرى، وأشد حرصا على الصالح العام، لذا أعلنت وزارة الكهرباء والطاقة، عدم توافر أى نية عند وزارة الكهرباء بزيادة أسعار الكهرباء هذه السنة، وأن شركات التوزيع سوف تتعامل من خلال الأسعار التي تم إقرارها في شهر يوليو السنة الحالية، والأخبار والشائعات التى يتداولها الكثير  عن رفع  أسعار الكهرباء من جديد غير صحيحة، والهدف منها الإطاحة بحالة الاستقرار التي سوف يبدأ أن يدخل فيها المواطن المصرى.

اقرأ أيضا:إسكان النواب: الزيادة المقررة على فواتير الشقق المخالفة تصل إلى 20%