الاستثمار تكشف حقيقة انسحاب الأمراء السعوديين من منتدى إفريقيا 2017
وزارة الاستثمار

أعلنت مجموعة من وسائل الإعلام خلال اليومين الماضيين عدد من الأخبار التي تشير إلى انسحاب بعض الأمراء المتحفظ عليهم في المملكة العربية السعودية من منتدى أفريقيا 2017، وجاءت تصريحات وزارة الاستثمار والتعاون الدولي تنفي كافة الأخبار التي تم تداولها بهذا الشأن عبر وسائل الإعلام.

مشيرة إلى أن الأخبار التي نشرتها وسائل الإعلام والتي تم الحديث عنها خلال الفترة الأخيرة عن قيام عدد من رجال الأعمال والأمراء السعوديين ممن تحفظت عليهم المملكة العربية السعودية خلال الفترة الأخيرة نتيجة تورطهم في بعض قضايا الفساد بالانسحاب من منتدى أفريقيا 2017 لا أساس لها من الصحة.

وأضافت مجموعة من المصادر المسؤولة التابعة للوزارة خلال التصريحات التي قامت بها، أنه لابد من التَحرى جيدا في دقة المعلومات قبل القيام بنشرها، أو على الأقل التأكد من صحة المعلومة التي يتم تقديمها للمتابعين والتسبب في وقوع بلبلة، مشيرة إلى أن المؤتمر يقوم على الاهتمام بالشأن الإفريقي وبالتالي من الطبيعي أن يضم متحدثين من الدول الأفريقية، وأن الأمر تم توضيحه من خلال الموقع الإلكتروني.

ويتم تنظيم مؤتمر إفريقيا 2017 في مدينة شرم الشيخ المصرية خلال الفترة من 7 وحتى 9 ديسمبر من العام الحالي 2017، ويأتي المؤتمر تحت رعاية الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”، كما و ستَتولى كلا من وكالة الاستثمار الإقليمية والتي تتبع كوميسا وأيضا وزارة الاستثمار والتعاون الدولي إجراءات تنظيم المؤتمر.

ويعتمد هذا المؤتمر على النجاحات الذي حققها مؤتمر العام الماضي، حيث حضر المؤتمر أكثر من ألف فرد من مُمثلي 45 دولة مختلفة هذا بالإضافة إلى 6 من رؤساء البلاد خلال تلك الفترة، بينما يزيد مؤتمر هذا العام  بيوم رواد الأعمال الخاص بالشباب والذي سيتم تنظيمه، هذا بالإضافة إلى الجلسات الحوارية التي من المقرر عقدها بين الرئيس التنفيذي للمؤتمر وبين الرؤساء.

ويعد مؤتمر إفريقيا 2017 أهم منصة أعمال رائدة تسعى الدولة من خلالها إلى عقد المزيد من الشراكات الجديدة، هذا بجانب تحقيق الأهداف التي تتعلق بالأعمال التجارية في المنطقة، وعقد لقاءات مع الكثير من المستثمرين الأجانب، في سبيل جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية للبلاد.

 

اقرأ أيضا:

  1. محلل مالي: المركزي مضطر إلى تخفيض سعر الفائدة للحفاظ على الاستثمارات الأجنبية في مصر.