المالية: حجم الاستثمارات في أذون الخزانة يصل إلى 19 مليار دولار منذ قرار التعويم
وزير المالية

قام وزير المالية المصري، الدكتور “عمرو الجارحي” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها اليوم بالكشف عن قيمة الاستثمارات الأجنبية في أذون الخزانة والتي تمكن البلاد من الحصول عليها وذلك خلال الفترة الماضية منذ أن أعلن المركزي عن قرار تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف للدولار.

وأضاف وزير المالية خلال التصريحات، أن حجم الاستثمارات الأجنبية في أذون الخزانة قد ارتفع خلال الفترة القادمة، وذلك في ظل التطورات التي طرأت على الاقتصاد المصري منذ بدء برنامج الإصلاح الاقتصادي، والذي بدأه المركزي بقرار تعويم الجنيه في الثالث من نوفمبر 2016.

حيث وصلت قيمة الاستثمارات الأجنبية بعد الارتفاعات التي طرأت عليها خلال تلك الفترة إلى نحو 19 مليار دولار، وقد أعلن وزير المالية هذا خلال المؤتمر الصحفي الذي قام بعقده اليوم في وزارة المالية بهدف الإعلان عن قرار الوزارة الخاص بانتهاء العمل بالشيكات الورقية.

كما أضاف أيضا خلال المؤتمر الصحفي، أن معدلات الفائدة على أذون الخزانة كانت قد انخفضت على مدار العشرة سنوات الماضية، ووصلت بعد تلك الانخفاضات إلى قيمة 5.8% وذلك بعد أن كانت قيمتها قبل الانخفاضات تقدر بنحو 7.2%.

هذا بجانب الانخفاضات التي شهدتها أذون الخزانة على مدار ال30 عام الماضي، والتي قام بالإشارة إليها خلال المؤتمر الصحفي الذي قام بعقده اليوم، معلقا أن قيمتها قد وصلت بعد الانخفاضات إلى 7.2% وذلك بعد أن كانت قيمتها قبل هذا تقدر بنحو 8.5%.

جاء هذا خلال التصريحات الصحفية التي قام بها وزير المالية اليوم، والتي أعلن خلالها عن الارتفاعات التي شهدتها قيمة الاستثمارات الأجنبية في البلاد، والتي ساهمت بشكل ملحوظ في تحسين الأوضاع الاقتصادية وكذلك القضاء على العديد من المشكلات التي كانت تواجه الاقتصاد المصري خلال الفترة الأخيرة وتمنع تقدمه.

وكان على رأس المؤشرات الإيجابية التي طرأت على الاقتصاد المصري خلال الفترة الأخيرة ارتفاع قيمة الاحتياطي الأجنبي للبلاد، وبالتالي تأمين حاجة البلاد من السلع التي يتم استيرادها من الخارج خلال الفترة القادمة، هذا بجانب توفير فرص عمل للشباب.

اقرأ أيضا:

  1. الاستثمارات الأجنبية تشهد زيادة غير مسبوقة بعد عام من قرار التعويم.