أخبار الاقتصاد

البقالة: 10% فقط هي نسبة السلع المغشوشة في السوق والفقراء هم من يستهلكوهَا

Advertisements
البقالة: 10% فقط هي نسبة السلع المغشوشة في السوق والفقراء هم من يستهلكوهَا
Advertisements

أعلن سكرتير شعبة البقالة “عماد عابد” التابع لاتحاد الغرف التجارية، خلال مجموعة من التصريحات الأخيرة التي قام بها، أن الجهات الرقابية تقوم خلال الفترة الأخيرة بمحاولة الكشف عن جميع السلع مجهولة المصدر والمغشوشة في السوق بكل طاقتها.

مضيفا أن اللجان تحاول القيام بهذا من خلال مجموعة من الطرق التي ابتكرتها خلال الفترة الأخيرة وكذلك حملات التفتيش التي كثَفتها على مراكز بيع السلع الغذائية، والتي جاءت ضمن إجراءات التفتيش والكشف عن السلع الغذائية مجهولة المصدر.

Advertisements

وأشار عماد عابد خلال التصريحات التي قام بها، أن 10% فقط هي نسبة السلع المغشوشة المطروحة في السوق من إجمالي حجم السلع المطروحة، مضيفا أن التجار يقوموا بطرح تلك السلع مجهولة المصدر في السوق بأسعار تنخفض بشكل ملحوظ عن أسعار السلع الأخرى وبالتالي فإن الفقراء ومحدودي الدخل فقط هم من يستهلكوا تلك السلع.

وارتفعت خلال الفترة الأخيرة في السوق نسبة تواجد السلع الغذائية مجهولة المصدر والمغشوشة، هذا بجانب الكثير من المنتجات التي انتهت فترة صلاحيتها ولا تزال معروضة للبيع في السوق، ومع انخفاض أسعار تلك السلع بشكل ملحوظ عن أسعار السلع الأخرى، فإن الفقراء فقط في الأحياء الشعبية هم المقبلين على شراء تلك السلع.

وشهدت أسعار السلع خاصة الأساسية منها ارتفاعات ملحوظة خلال الفترة الأخيرة، واستمرت تلك الارتفاعات مع القرارات الحكومية الأخيرة والتي جاءت ضمن برنامج الإصلاح الحكومي، والذي بدأت الحكومة المصرية في تطبيقه مؤخرا.

حيث يمكن القول أن الأسعار قد ارتفعت مباشرة بعد قرار تعويم الجنيه المصري، والذي أعلن عنه المركزي في الثالث من نوفمبر 2016، بعدها مباشرة زادت أسعار السلع بشكل مبالغ فيه، ومنذ تلك اللحظة والأسعار مرتفعة بشكل لا يطاق.

هذا وتقوم وزارة التموين خلال الفترة الحالية بمحاولة التخفيف على المواطنين من عبء ارتفاع الأسعار بشكل أو بآخر، وذلك من خلال منافذ بيع السلع الغذائية والتي توفرها الوزارة لطرح السلع الغذائية بأسعار منخفضة عن أسعار السوق، وأيضا بنفس جودة السلع المطروحة في السوق.

اقرأ أيضا:

  1. تقرير: نسبة الشركات التي تتوقع زيادة جديدة في أسعار السلع في 2018 تصل إلى 42%.
Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي