توقعات أسعار العقارات ما بين الارتفاع والاستقرار في 2018 تتسبب في جدل بين الخبراء
أسعار العقارات في 2018

انتشرت خلال الفترة الأخيرة حالة من الجدل بين الخبراء في سوق العقارات حول توقعات أسعار العقارات في عام 2018 وما إذا كانت الأسعار سترتفع أم لا، حيث جاءت توقعات البعض مستبعدة لأي ارتفاعات جديدة في أسعار العقارات نتيجة حالة الركود التي يعاني منها السوق في الفترة الحالية بسبب الارتفاعات الأخيرة.

بينما جاءت توقعات البعض الآخر تشير إلى حدوث ارتفاعات جديدة في أسعار العقارات العام القادم بقيمة 10%، وخلال التصريحات التي قام بها الخبير العقاري “خالد عاطف” فقد أكد أن حالة الركود التي عانى منها السوق خلال 2017 قد جاءت بسبب الارتفاعات التي طرأت على أسعار العقارات بسبب تعويم الجنيه وتبعاته من ارتفاع أسعار مواد البناء والتشييد.

وأضاف عاطف خلال التصريحات، أن أسعار العقارات تستمر في الارتفاعات بصورة دورية ويتضح هذا من استمرار الوحدات العقارية في الارتفاع قبل قرار العويم، لكن الأليات الجديدة التي طرأت على الاقتصاد المصري خلال الفترة الأخيرة قد دفعت أسعار العقارات والأراضي إلى المزيد من الارتفاع، واستمرت تلك الارتفاعات لفترة حتى وصلت قيمة الارتفاع إلى 35% بالنسبة للوحدات العقارية.

كما أشار خلال التصريحات إلى مواد التشييد والبناء باعتبارها المشكلة الأبرز التي واجهها قطاع العقارات في 2017، والتي كانت في مقدمة الأسعار التي عانت من تقلبات ما بين الانخفاض والارتفاع، وقد اتضح الأمر في أسعار الأسمنت والتي انخفضت خلال الفترة الأخيرة وبدأت في الارتفاع من جديد على مدار يومين متتاليين.

ومع مجموعة من التقلبات والتغيرات التي طرأت مؤخرا على الأسعار والتي تمر بها الأسعار من فترة إلى أخرى، فقد توقع الخبير العقاري أن تقوم الشركات برفع أسعار العقارات خلال الشهور الأولى من 2018، إلا أن تصريحات الشريك الرسمي في مجموعة عارف للعقارات والخبير والمثمن العقاري “إبراهيم عارف” تتوقع استقرار مقبل في أسعار العقارات بسبب ارتفاع معدلات المخزون من الوحدات العقارية مع الركود الذي عانى منه السوق مؤخرا.

مضيفا أن الارتفاعات التي طرأت على أسعار الفائدة وكذلك ارتفاع العقارات في 2017 والركود الذي تسببت فيه الارتفاعات من المتوقع أن يدفع الشركات إلى تثبيت الأسعار لتفادى المزيد من المشكلات في بيع الوحدات العقارية.

اقرأ أيضا:

  1. ما هي الأسباب الخمسة التي تدفع الشركات العقارية إلى تثبيت أسعار العقارات في 2018؟