حنفي: قرار ترامب يترك أثر سلبي على العلاقات الاقتصادية للقطاع الخاص العربي والأمريكي
خالد حنفي

أعلن الأمين العام لاتحاد الغرف العربية الدكتور “خالد حنفي” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها موقف الاتحاد من القرار الذي أعلن عنه ترامب مؤخرا، حيث استنكر الاتحاد هذا القرار وبشدة، وجاء قرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس وبالتالي فهو يعترف بالقدس كعاصمة لإسرائيل.

وأضاف حنفي خلال التصريحات التي قام بها، أن قرار ترامب الأخير جاء مخالفا لكافة القرارات الشرعية الدولية وكذلك ميثاق الأمم المتحدة، مشيرا أن هذا القرار يعارض القوانين الدولية وذلك من خلال تجاهلة لمشاعر جميع المسلمين والمسيحيين في بلاد المشرق العربي.

مؤكدا على أن هذا القرار يعارض وبشدة مصلحة عملية السلام وذلك للضرر الواقع على القضية الفلسطينية من هذا القرار، هذا بجانب تفتيت والقضاء على الجهود الرامية التي تحاول إقامة دولة فلسطينية.

كما أضاف أيضا خلال التصريحات أن هذا القرار من شأنه أن يتسبب في تأجج العنف والتطرف في المنطقة العربية “الشرق الأوسط”، هذا بجانب الآثار السلبية التي ستلحق بالعلاقات الاقتصادية التي تربط بين البلدين، وخاصة العلاقات التجارية القائمة بين القطاع الخاص الأمريكي والعربي.

الأمر الذي من المؤكد أن يؤثر بشكل كبير على المصالح الأمريكية وأيضا المصالح العربية، كما وأكد في نهاية التصريحات التي قام بها أن القدس لا تزال وستظل عربية والجميع بعلم أنها عاصمة فلسطين دائما وأبدا، ويدرك الجميع المكانة العظيمة التي تحتلها القدس في قلوب جميع العرب وكيف أنها محفورة في عقولهم وليس قلوبهم فقط.

جاء هذا خلال التصريحات التي قام بها الأمين العام لاتحاد الغرف العربية، والتي أكد خلالها على موقف الغرف العربية من القرار الذي أعلن عنه ترامب خلال الساعات القليلة الماضية، والذي اعترف خلاله بالقدس عاصمة لإسرائيل وبناء على هذا الإعتراف فقد أمر ترامب بنقل السفارة إلى القدس.

حيث أثار قرار ترامب غضب الكثير من الشعوب العربية التي تحتل القدس مكانة خاصة في قلوبها وعقولها، وترى أن القدس عربية وأنها هي العاصمة الأولى والأخيرة لفلسطين وأن تواجد الإسرائيليين في القدس إحتلال ولا يجوز الإعتراف بإسرائيل كدولة.

اقرأ أيضا:

  1. ما قاله السيسي لأبو مازن حول قرار ترامب بشأن نقل السفارة إلى القدس.