ننشر لكم أهمية الاحتياطي الأجنبي وقيمته وفقا لتقارير المركزي
البنك المركزي

يأتي الاحتياطي الأجنبي على رأس المصطلحات الاقتصادية التي يكثر ترديدها، هذا ويقوم المركزي المصري شهريا بالإعلان عن قيمته باستمرار، حيث تصل قيمة الاحتياطي الأجنبي إلى نحو 36.7 مليار دولار، وسوف نعرض لكم من خلال هذا المقال المقصود بالاحتياطي الأجنبي وكذلك قيمته وأهميته.

يضم الاحتياطي الأجنبي لدى البنوك مجموعة من العملات الرئيسية الدولية، ومن بين تلك العملات الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني والعملة الأوروبية الموحدة “اليورو” واليوان الصيني والين الياباني، ويتم توزيع حيازة البلاد من تلك العملات بناء على الأسعار العالمية لتلك العملات وكذلك مدى استقرارها في السوق العالمية، ويتم تغيير تلك النسبة وفقا للخطة التي وضعها المركزي ويسعى لتطبيقها.

تقوم البلاد شهريا باستيراد حاجتها من المنتجات و السلع من الخارج بقيمة تصل إلى 5 مليارات دولار، أي ما يعادل 60 مليار دولار سنويا، ومع وصول الاحتياطي الأجنبي لدى المركزي إلى القيمة التي سبق ذكرها، فإن متوسط الاحتياطي يغطي نحو 8 أشهر من حاجة البلاد من الواردات السلعية، وبالتالي فإنه يمكن القول أن حاجة البلاد من السلع الإستراتيجية والأساسية مؤمنة طوال تلك الفترة.

هذا وتقوم البلاد باستخدام الاحتياطي المركزي في أوقات محددة لسداد الديون الخارجية وأقساط البلاد، هذا في ظل حرصها على مواجها كل ما يواجهها من أزمات وظروف استثنائية واقتصادية، هذا في ظل المشكلات التي تمر بها القطاعات المختلفة التي تعد مصدر للعملة الصعبة ومنها الاستثمارات الأجنبية والسياحة والصادرات.

ومع مواجهة الموارد الداخلية للجهاز عدد من المشكلات في وقت الأزمات، يتم استخدام أرصدة الاحتياطي الأجنبي من قبل البنك المركزي لضخ سيولة العملات الأجنبية في البنوك، وكذلك تقديم مجموعة من التمويلات لعدد من الأجهزة الخاصة بالدولة، وذلك في وقت المشكلات و الأزمات التي تواجهها الدولة وذلك لشراء احتياجات الجهات الحكومية والوزارات وذلك في عدد من الظروف المحددة.

وعلى الرغم من قيام المركزي بسداد الديون الخارجية والتزامات البلاد، إلا أن الاحتياطي الأجنبي قد استمر في الارتفاع وفقا لتقارير المركزي التي أعلن عنها مؤخرا.

اقرأ أيضا:

  1. المركزي: الاحتياطي الأجنبي يستمر في الارتفاع على الرغم من سداد الديون الخارجية.