تأثير ارتفاع قيمة عملات الشركاء التجاريين يتقلص مع استقرار الدولار
الدولار الأمريكي

ذكر البنك المركزي المصري خلال مجموعة من التقارير التي قام بنشرها اليوم الاثنين، أن سعر الدولار الأمريكي أمام الجنيه قد شهد خلال شهري مايو ويونيو السابقين استقرار ملحوظ خلال التعاملات أمام الدولار الأمريكي، مضيفا أن قيمة الجنيه قد ارتفعت قليلا بعد ذلك.

وخلال التقرير التابع للجنة السياسة النقدية والذي نشره المركزي المصري اليوم عن شهر سبتمبر، فقد أكد أن هذا قد ساهم في تراجع قيمة عملاء الشركاء التجاريين أمام الدولار الأمريكي على القدرة التنافسية التي تتمته بها الخدمات والسلع المصرية، والتي يتم تحديدها بناء على سعر الصرف الاسمي الفعال.

وبالتالي فإن معدلات الانخفاض السنوية الخاصة يسعر الصرف الأسمي قد ظلت على انخفاضها ثابتة بدون أي من التغييرات التي من الممكن أن تُلاحظ.

كما وأشارت التقارير التي تم نشرها اليوم، أن قيمة عملاء شركاء مصر التجاريين مقابل الدولار الأمريكي على أساس شهري قد شهدت ارتفاع ملحوظ وذلك منذ بداية عام 2017، وقد جاءت تلك الارتفاعات نتيجة التوقعات التي انتشرت مؤخرا والتي تشير إلى اتخاذ بنك الاحتياطي الفيدرالي قرار رفع قيمة الفائدة.

هذا وشهدت العملات خلال تعاملات أكتوبر الماضي اتجاه عكسي وذلك نتيجة أعمال التطوير التي تمت في منطقة اليوم وكذلك المملكة العربية السعودية، ويمكن الجزم بأنهما يمثلان الحصة الأكبر من تجارة مصر، جاء هذا خلال التقارير الأخيرة التي قامت لجنة السياسات النقدية التابعة للبنك المركزي بنشرها اليوم والتي شرحت خلالها كافة التفاصيل الضرورية بخصوص هذا الأمر.

هذا وأشار المركزي خلال الفترة الأخيرة إلى حالة الاستقرار التي بدأ الاقتصاد المصري في الدخول فيها، هذا بجانب النتائج الإيجابية التي بدأت في الظهور، وعلى رأسها ارتفاع قيمة الاحتياطي الأجنبي للبلاد، حيث أكد المركزي على مرور الاحتياطي الأجنبي بارتفاعات ملحوظة خلال الفترة الأخيرة، هذا على الرغم من قيام المركزي بسداد الديون والإلتزامات الخارجية على البلاد.

كما وشهد سوق العملات استقرار ملحوظ خلال تعاملات الفترة الحالية، هذا بالمقارنة بحالة الإضطراب التي عانى منها سوق العملاتت سابقا والتي تسببت في الكثير من المشكلات.

اقرأ أيضا:

  1. بنك القاهرة يعلن عن رفع سعر الدولار الأمريكي.