“خبير اقتصادي” يعلن أن تعاملات البيتكوين عبارة عن فقاعة ستنفجر في أي وقت
محسن عادل

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلى بها الخبير الاقتصادي “محسن عادل” خلال لقائه الإعلامي على قناة “إم بي سي مصر2” الفضائية اليوم عن العملة الرقمية الإلكترونية “بيتكوين” حيث أعلن أن هناك حكم  قضائي صدر بخصوص البيتكوين نص على أنها وسيلة تبادل في الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى أن الدولة الألمانية فرضت ضرائب على التعاملات والأرباح الناتجة عن البيتكوين.

وأوضح “محسن عادل” أن منصات تداول العملات الإلكترونية يتم إجراءات في مناطق كثيرة وأضاف أن هناك الكثير من الذين يتعاملون بالعملة الإلكترونية وفي الوقت الجاري تم إصدار 17 مليون وحدة من البيتكوين، وأشار أن حجم الوحدات المتوفرة من البيتكوين قليل إلى جانب ارتفاع الطلب أدى ذلك إلى زيادة سعرها، وأوضح أن هذا من حيث آلية البيتكوين.

أوضح “محسن عادل” أن عملة البيتكوين غير مرخصة من أي جهة ومن أي دولة، بالإضافة إلى صعوبة اختراقها ولكن هذا ليس مستحيل، وأوضح أنه من حوالي مدة سبعة أو ثمانية أشهر ظهر فيروس عنيف يسمى “فيروس الفدية” الذي يقتحم أجهزة الكمبيوتر ويتم تشفير الجهاز، ويقوم إرسال اسم محفظة من عملة البيتكوين ليتم تحويل بيتكوين عليها، وتم الحصول على الفدية من أجل إعادة تشغيل أجهزة الكمبيوتر التي أصابتها الفيروس.

وأشار “محسن عادل” بسبب عدم قدرة الدول على مراقبة عملة البيتكوين تستطيع العملة أن تقوم بعمليات غسيل أموال، وتمويل جماعات إرهابية بالإضافة إلى ممارسة أي نشاط غير مشروع، وأشار أن الدولة الأمريكية قد أصدرت أمر بإلقاء القبض على شخص من المتعاملين بهذه العملة حيث تم ربطه بتمويل جماعات إرهابية من خلال عملة البيتكوين.

وأضاف “محسن عادل” أن إثارة العديد من الأخبار عن عملة بيتكوين خلال الفترة السابقة أتت بنتائج عكسية، وأشار أن العديد من المحلات والمؤسسات التي كانت تجري معاملتها من خلال عملة البيتكوين أصبحت لا تتعامل بها بسبب ارتفاع سعر العملة الافتراضية هنا بدأت عملة بيتكوين تفقد الغاية منها وهي وسيلة للمبادلة.

وأعلن “محسن عادل” أن ما يحدث في الواقع حالياً بخصوص المعاملات الجارية بعملة البيتكوين هو تكوين “فقاعة” ستنفجر في أي وقت حيث أن قيمة العملة تبنى على افتراض المتعامل بها ومبنية على التوقعات ارتفاعها أو انخفاضها لكنها غير مبنية على أي أساس اقتصادي.

أقرا المزيد“ساويرس” يعلن أن البيتكوين خطر زي فقاعة توظيف الأموال