عملة البيتكوين تتراجع قيمتها وتسجل أسوأ أسبوع لها
عملة البيتكوين

تعد عملة البيتكوين من أهم العملات الحالية والذي تقدم داخل البنوك الإلكترونية أو الحركة المالية الخاصة بها المنتشرة عبر الإنترنت، وأصبحت الآن لها تأثير مميز وواضح لجميع المجريات العامة والخاصة لجميع الأمور المالية في العالم الحقيقي، وأصبحت البنوك الإلكترونية من أهم البنوك التي تسيطر كثيراً على جميع التعاملات المالية الخاصة بالإنترنت.

وفي عام 2009 كان أو ظهور لوجود عملة حديثة لم يعرفها البشر من قبل وهي تسمى عملة البيتكوين، وهي عملة افتراضية مشفرة من خلال التصميمات الشخصية مجهولة الهوية وتعرف باسم ساتوشي ناكاموتو، وهي تشبه العملات المعروفة مثل الجنية الفضي واليورو والدولار وغيرها من العملات الأخرى ويتم التعامل بها وتداولها عبر الانترنت فقط.

وهي تعتبر من أهم العملات الوهمية الذي يتعامل بها العديد من الأشخاص عبر الانترنت، وخسرت كثيراً عملة بيتكوين في حالة سيئة جداً ونزلت قيمه هذه العملة الرقمية كثيراً، وهذا لم يحدث منذ عام 2013 على نحو حوالي ثلث قيمتها الذي تسجل بها وهذا خلال 5 أيام فقط، ويتم البحث حالياً عن جميع الوسائل الهامة التي تساعد في ارتفاع العملة من جديد.

اقرأ أيضاً.. طريقة انشاء محفظة بيتكوين خاصة بك .

يذكر أيضاً أن قيمة العملة وصلت إلى حوالي 12 ألفاً و560 دولاراً في بيت ستامب،  وسجلت هبوطاً كبير وصل لحوالي 20% خلال اليوم وهذا أدى إلى انخفاض قيمة العملة وقل كثيراً التعامل بها بسبب الانخفاض الذي وصلت له، ويتم البحث حالياً على الأسباب الاقتصادية الهامة الذي أدت لذلك الانخفاض الكبير، وبدأت قيمة عملة البيتكوين في الانخفاض بشكل ملحوظ يوم الأحد الماضي.

كما أن بيتكوين أيضاً كانت قد حققت صعوداً هائلاً منذ بداية العام وبعد أن تم قفزهم من أقل من ألف دولار إلى حوالي 16 ألفاً و666 دولاراً داخل البورصة، وبيت ستامب بلوكسمبورغ يوم الأحد الماضي وتجاوزت حوالي الـ20 ألف دولار في العديد من البورصات الأخرى، ويتم البحث وراء أعلى الأسعار الذي تسجل بها العملة لأن التعامل بها يكون كثيراً.

وأخيراً هي تعتبر واحدة من أهم العملات المتداولة عبر الإنترنت وتقدم لجميع الأشخاص الذين يريدون التعامل بها بشكل دائم، وتقدم لهم ويبحثون عن الأسعار التي تسجلها بأستمرار لأنها يتم التعامل بها، ولكنها أصبحت حالياً هامة جداً لأنها يتم التعامل بها وتداولها بشكل دائم.