توقعات الخبراء لأسعار العقارات في 2018
العقارات

أكد الخبير العقاري “بهاء كريم” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها، أن حدوث قفزات جديدة في أسعار العقارات أمر مستبعد خلال العام القادم، وأضاف خلال التصريحات أن احتمالية حدوث ارتفاعات جديدة تأتي فقط في حالة ارتفاع سعر الدولار وهو أمر غير متوقع على الأقل في الفترة الحالية.

كما أشار الخبير العقاري إلى الإجراءات الجديد التي قامت بها الشركات العقارية والتي تسعى من خلالها إلى انعاش الشوق بالمزيد من المبيعات، وشملت تلك الإجراءات التسهيلات والتسيرات التي وفرتها الشركات خلال العروض الأخيرة لها.

حيث تعمل الشركات على امتصاص الزيادات الجديدة التي طرأت على أسعار العقارات وذلك من خلال زيادة المدة التي أتاحتها الشركات للسداد من خلال التقسيط، حيث وصلت مدة التقسيط إلى ما بين 7 إلى 10 سنوات.

كما شدد الخبير العقاري خلال التصريحات أن سوق العقارات يعد هو الملاذ الآمن الوحيد الذي يلجأ إليه المواطنين حفاظا على أموالهم، إلا أن الارتفاعات التي شهدتها أسعار الفائدة في البنوك خلال الفترة الأخيرة قد أثرت بشكل سلبي على إقبال المواطنين على سوق العقارات.

وبالتالي فإن الخبير العقاري يتوقع انخفاض في أسعار الفائدة خلال العام القادم، الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على السوق العقاري من جديد ويساهم في ارتفاع نسبة الإقبال على الاستثمار داخل السوق، وذلك من خلال توجه الأموال التي م تجميدها في شهادات الاستثمار في البنوك إلى العقارات من جديد.

كما أكد الخبراء الاقتصاديين أيضا أن حالة الركود التي يعني منها سوق العقارات خلال الفترة الحالية هي السبب الرئيسي وراء توقع استقرار أسعار العقارات خلال العام الجديد، ويأتي هذا مع استعداد الشركات العقارية للإعلان عن المزيد من العروض الجديدة خلال العام القادم.

هذا سعيا وراء انعاش السوق من جديد والقضاء على المشكلات التي يواجهها السوق حاليا والتي تأتي بسبب الارتفاع الملحوظ الذي طرأ على أسعار العقارات على الرغم من حالة الاستقرار النسبي التي تتمتع بها أسعار العقارات في هذا السوق.

اقرأ أيضا:

  1. إجراءات حكومية ضرورية للتخلص من مشكلة ارتفاع أسعار العقارات التي تعاني منها السوق حاليا.