البنك المركزي المصري يبحث اليوم أسعار الفائدة على الإقراض والإيداع
محافظ البنك المركزي

تقوم لجنة السياسة النقدية بالبحث في أسعار الفائدة الخاصة على الإقراض والإيداع، ويكون هذا مساء اليوم الخميس تحت إشراف ورئاسة محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر، وهذا وسط العديد من التوقعات الخاصة بالخفض التدريجي لجميع أسعار الفائدة وهذا على مدار الشهور القليلة القادمة، ويتم البحث وراء أرتقاء الاقتصاد وإنهاء العام الإقتصادي بسلام وأمان.

وهذا يوجد وسط العديد من التوقعات الخاصة بالخفض التدريجي لجميع الأسعار الخاصة بالفائدة على مدار الشهور القليلة القادمة، وتم تقديم قرار خاص باللجنة السياسية النقدية برئاسة محافظ البنك المركزي المصري يوم الخميس الماضي الموافق واحد وعشرون من ديسمبر الماضي، وقاموا بتثبيت الأسعار الخاصة بالفائدة على الإقراض والإيداع.

ويكون هذا عند 18.75% و19.57% على التوالي وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي المصري ووصل عند 19.25% وسعر الائتمان والخصم يصل إلى 19.25%، وهي من أهم القرارات الذي يتم العمل على تقديمها وتطبيقها داخل البنك المركزي المصري وجميع البنوك المصرية، وتنتشر في كافة الأنحاء المصرية المتعددة والمتواجدة في مصر.

اقرأ أيضاً.. البنك المركزي المصري يعلن أن يوم الأثنين إجازة رسمية للبنوك بمناسبة أنتهاء السنة المالية

جديراً بالذكر أيضاً أن البنك المركزي المصري كان قد قرر يوم الخميس الموافق ثلاثة من شهر نوفمبر 2016، أصدر قرار بتعويم الجنيه المصري وهذا يعني أن يتم تسعير الدولار وجميع العملات وفقاً لجميع الآليات الخاصة بالعرض والطلب، وجميع البنوك العامة تطلق الحرية الخاصة بالنقد الأجنبي ويكون هذا من خلال الآلية الخاصة بـ الإنتربنك الدولاري.

ذكر أيضاً أن جميع المصريون يلجأون في جميع الأوقات إلى التباطؤ في الاقتصاد، وأيضاً أرتفاع معدلات التضخم الاقتصادي وهي الذي وصلت الشهر الماضي إلى أكثر من 25 في المائة، ويتم البحث وراء تقديم العديد من القرارات الاقتصادية التي يدشنها البنك المركزي المصري للارتقاء بالاقتصاد وإيقاف معدلات التضخم من التفشي في الاقتصاد المصري.

ويصل هذا إلى توظيف الفائض الخاص بأموالهم في ملاذات الاستثمارية الآمنة والمريحة، ويتم من خلالها تحقيق لها عائداً يجذب إليها الآثار الخاصة بـ التضخمية، وارتفاع مستوي جميع أسعار السلع والخدمات وهي تعمل بنظام الأوعية الاستثمارية الخاصة بتنمية جميع الموارد المالية عبر العديد من الوسائل المختلفة والبحث وراء تقديم كافة الاستثمارات الاقتصادية المتعددة.