وزارة المالية تطرح أذونات وسندات خزانة ب 152.7 مليار جنيه في شهر يناير
وزير المالية

صرحت وزارة المالية علي أنها سوف تقوم بطرح سندات وأذونات خزانة بحوالي 152.750 مليار جنيه مصري، في شهر يناير الجاري، كما أكدت وزارة المالية في الجدول الزمني لأذون وسندات الخزانة في  أنها سوف تطرح أذون خزانة آجال 91،182،273،364 يوماً وذلك بقيمة  750.32 ،750.37،750.37، مليار جنيه مصري، وأنه سوف يتم طرح أذونات في نفس الشهر أيضا سندات أجل 3 سنوات واستحقاق في شهر ديسمبر 2020 وتبلغ قيمة 3 مليارات جنيه مصري، وطرح أذونات أجل 5 سنوات استحقاق شهر أكتوبر عام 2022 وذلك بقيمة تصل إلي 2.5 مليار جنيه مصري.

كما أوضحت وزارة المالية في بيان لها علي أنه سوف يتم طرح سندات أجل مدة 5 سنوات، استحقاق شهر يناير عام 2023 وتبلغ السندات قيمة 1.250 مليار جنيه مصري، وأيضاً طرح سندات أجل مدة 5 سنوات استحقاق شهر سبتمبر 2024 تبلغ قيمة ملياري جنيه مصري، وأيضا طرح سندات أجل لمدة 10 سنوات استحقاق في شهر نوفمبر عام 2027 وتبلغ قيمة 3 مليارات جنيه مصري.

وإليكم تعريف  أذونات الأجل وأذونات الخزانة حتي تتعرفوا على هذه العروض المقدمة من وزارة المالية.

أذن الخزانة هي أداة تقدمها الحكومة لغرض الاقتراض، وهي بمثابة تعهد من الحكومة بدفع مبلغ في تاريخ استحقاق الإذن وتصدر في فترات متفاوتة تتراوح بين 3 أشهر، و6 أشهر، و12 شهر، ولا تحمل سعر فائدة محدد بينما تباع بسعر خصم يقل قليلا عن قيمتها الاسمية، ويقوم مشتريها باسترداد قيمتها الإسمية في تاريخ الاستحقاق المحدد إليه.

وتعتبر أذون الخزانة من أهم الأدوات التي تقوم بتوفير السيولة النقدية كما تتمتع بحرية واسعة ومرونة كاملة ولها قدرتها العالية وذلك مع المتغيرات، وأنها تؤثر بشكل كبير في حجم المعروض النقدي وأيضا القوة الشرائية التي يتم طرحها في التداول.

وتعتبر وسيلة مهمة لكل من التجار ورجال الأعمال حيث يقوموا بشراء هذه الأذونات والسندات التي تساعدهم في بناء مشاريعهم الصغيرة والكبيرة، لأنها مدعومة من قبل الدولة وهي أيضا تزيد من شأن الاقتصاد المصري، تساعد في خلق فرص عمل للشباب في هذه المشاريع التي يقوم بها رجال الأعمال أو الشباب الذين قد يبدأوا بهذه السندات مشاريعهم التجارية الجديدة.

اقرأ أيضا: الاقتصادية البرلمانية” تعقد اجتماع مغلق لمناقشة الخلافات قانون حماية المستهلك