توقعات اقتصادية بتراجع أسعار الأجهزة الكهربائية بنسبة 20%
أجهزة كهربائية

بعد موجة ارتفاع أسعار الأجهزة الكهربائية في جميع المحافظات المصرية تحدث سكرتير شعبة الكهرباء داخل غرفة القاهرة التجارية خلال تصريحات عديدة له، وأكد أنه يوجد استقرار الفترة الحالية في جميع أسعار الأدوات الكهربائية، وأيضاً أنه لا يوجد أي تحركات جديدة في الأسعار حتى الآن وهذا ما يبحث عنه جميع المواطنين المصريين، وهذا بسبب تعويم الجنيه وارتفاع أسعار الدولار.

جديراّ بالذكر أيضاً أن سكرتير الشعبة أكد على خلفية الاجتماع الذي تم تنظيمه من خلال الشعبة وتم تقديمه اليوم داخل مقر الغرفة التجارية، وأيضاً أنه من المتوقع حالياً أن الأسعار سوف تتراجع بنسبة تصل ما بين 15 إلى 20% وهذا خلال الربع الأول من العام الحالي 2018، وهذا ما يبحث عنه ويريده جميع المواطنين المصريين وهذا يأتي بعد ارتفاع اسعار الدولار واستيراد جميع المواد الخام الخاصة بصناعة الأجهزة الكهربائية.

وأكد على أنه يتم التوسع حالياً في تقديم الكثير من المشروعات القومية العملاقة وهي مثل العاصمة الادارية الجديدة، وأيضاً إقامة العديد من مشروعات الطرق وهي الذي تؤدي لزيادة الطلب على جميع الاجهزة الكهربائية وقلة أسعارها، وهذا بالإضافة لوجود العديد من الدخول الخاصة بالعملة الصينية واستخدامها في جميع العمليات الخاصة بالتبادل التجاري ويحدث  ذلك رواجاً اقتصادياً كبيراً.

اقرأ أيضاً.. “شعبة الثروة الداجنة” تتوقع انخفاض في سعر الدواجن تعرف على السبب

يذكر أيضاً أن أعضاء الشعبة قاموا بطلب ضرورة إزالة الباعة الجائلين من أمام المحال التجارية المتواجدة في الموسكي وشارع عبد العزيز، كما أن الشعبة تريد تقديم مذكرة إلى نائب المحافظ وهذا بسبب وجود الاشغالات في الطريق العام، وهي تعتبر من الأشياء الذي تسبب ضرر كبير لجميع أصحاب المحال التجارية الذين يقومون ببيع الأجهزة الكهربائية.

وأيضاً نائب محافظ القاهرة للمنطقتين الغربية والشمالية اللواء محمد أيمن عبد التواب، أضاف أنه يتم الآن شن العديد من الحملات الكثيرة على جميع المناطق التجارية الذي توجد بداخل جميع أحياء الموسكي والأزبكية وعابدين ووسط القاهرة، وهذا من أجل تيسير حركة المرور وعدم وجود الإشغالات تعيق الطريق أمام المارة وجميع السيارات.

وأخيراً أكد خلال تصريح صحفي له أن الأجهزة الأمنية داخل حي الموسكي قامت برفع 12 سيارة تبيع الأدوات الكهربائية والنجف داخل شارع البيدق، ووضعت جميع المضبوطات في مخازن المحافظة بمنطقة المقطم، وهذا لأن صاحب السيارة كان يقف يبيع جميع الأجهزة الكهربائية في الشارع يعيق حركة سير الأشخاص وتوقف البيع والشراء في المحلات المتواجدة بالشارع.