انخفاضات ملحوظة في الأسعار العالمية للسكر بنوعيه
السكر

أعلنت غرفة الصناعات الغذائية التابعة لإتحاد الصناعات خلال مجموعة من التقارير التي قامت بنشرها مؤخرا عن مرور الأسعار العالمية للسكر بمرحلة انخفاضات ملحوظة، وأضافت التقارير أن تلك الانخفاضات قد طرأت على نوعي السكر “الأبيض المكرر” وكذلك السكر “الخام”.

هذا وجاءت تلك الانخفاضات التي طرأت على أسعار السكر خلال شهر ديسمبر الماضي، في حين أن التوقعات الحالية الخاصة بأسعار السكر تشير إلى أن شهر مارس المقبل من المتوقع أن يشهد ارتفاعات جديدة في أسعار السكر.

هذا وذكر التقرير السعر العالمي للسكر بعد الانخفاضات التي طرأت عليه مؤخرا، مشيرا إلى وصول سعر السكر المكرر العالمي إلى نحو 389 دولار بالنسبة لسعر الطن وذلك خلال شهر نوفمبر الماضي، في حين أن سعر الطن قد وصل خلال شهر ديسمبر الماضي بعد الانخفاضات التي طرأت عليه إلى 378 دولار بالنسبة لسعر الطن.

وعلى الجانب الآخر، تشير توقعات الخبراء الاقتصاديين أن سعر السكر من المتوقع أن يرتفع خلال الفترة القادمة تحديدا في شهر مارس ليصل إلى سعر 398 دولار بالنسبة للطن خلال 2018 وفقا للتوقعات التي أيدها الكثير من الخبراء الاقتصاديين.

أما بالنسبة لأسعار السكر الخام، فإن سعر الطن من السكر الخام قد وصل خلال شهر نوفمبر إلى 329 دولار وذلك بعد مجموعة من الانخفاضات التي طرأت عليه، في حين أن سعر السكر الخام قد واصل تلك الانخفاضات خلال شهر ديسمبر ووصل خلال الشهر إلى نحو 319 دولار بالنسبة للطن.

وجاءت توقعات التجار بالنسبة لسعر الطن من السكر الخام تشير إلى احتمال ارتفاع سعر الطن من السكر الخام إلى نحو 328 دولار وذلك مع قدوم شهر مارس، وبالتالي فإن التوقعات تشير إلى ارتفاع السكر بوجه عام بالنسبة لجميع أنواعه.

وشهدت السوق خلال الفترة الأخيرة حالة من الركود بسبب ارتفاع الأسعار بشكل ملحوظ وعدم قدرة المواطنين وخاصة محدودي الدخل منهم على تحمل تلك الارتفاعات، وقد تسبب حالة الركود تلك في انخفاض الأسعار للقضاء على مشكلات السوق وسعيا وراء التخلص من حالة الكساد التي يعاني منها الجميع.

اقرأ أيضا:

  1. الجريدة الرسمية تنشر قرار الوزارة بكتابة سعر السكر والأرز.