استاذ اقتصاد يكشف عن شرطين لانخفاض الأسعار في الأسواق
أسعار السلع الاستهلاكية بالاسواق

صرح أستاذ الاقتصاد بجامعة عين شمس الدكتور يمن الحماقي خلال لقائه مع برنامج بلدنا أمانة المذاع على قناة “ال تي سي ” إن الشعب المصري لا يشعر بانخفاض أسعار بعض السلع الاستهلاكية نظرا للالتزامات المعيشية مشيرا إلى شعور المواطن أن التغيير لا يصب في مصلحته.

وأوضح أستاذ الاقتصاد أن هناك شرطين يساعدان على تخفيض أسعار السلع الغذائية هما خفض سعر صرف العملة الصعبة ” الدولار الأمريكي” أمام الجنيه المصري وزيادة الطاقات الإنتاجية من منتجات اللحوم والأسماك والدواجن مضيفا أن مشروع المزارع السمكية قد ساهمت بصورة كبيرة في انخفاض أسعار الأسماك.

كما أثني أستاذ الأقتصاد بقرار تحرير سعر الصرف موضحا أنه سياسة من الضروري على الحكومة اتخاذها لأن الحالة الأقتصادية للبلاد قد دخلت مرحلة عدم التأكيد واصفا القرار بأنه شر لابد منه.

وفي نفس السياق قد أوضح ممدوح رمضان المتحدث الرسمي لوزارة التموين أن تطبيق الوزارة قرار تدوين الأسعار لا يعني وضع تسعيرة السلع مضيفا أن السوق المصري يعتمد على نظام الاقتصاد الحر القائم على وسيلة العرض والطلب ، وأن قرار كتابة الأسعار على السلع يصب في مصلحة المواطن لأنه يساعده على اتخاذ قراره في شراء السلعة ويحمي التجارة والصناعة.

وأضاف ممدوح رمضان أن القرار يجب على المنتجين منح الحلقات الوسيطة بطاقة ضريبة بسعر الجملة وسعر البيع للمستهلك وطباعته على العبوات السلع الغذائية موكدا على قيام الوزارة بحملات رقابية على الأسواق واستقبال الوزارة استجابة كبيرة لتنفيذ القرار مشيرا إلى وضع القرار فى إيدي المستهلكين حيث لا يقوم بشراء منتج غير مكتوب عليه السعر.

ومن جهة ثانية توقع خبير اقتصادي أن ترتفع أسعار السلع والمنتجات الغذائية فى الفترة القادمة عقب تطبيق وزارة التموين قرار تدوين أسعار السلع لأن التجار سوف يستغلون الوضع ويكدسوا المنتجات والسلع بالمخازن وتعطيش السوق من السلع المعروض حتى ارتفاع الأسعار.

وطالب الخبير الاقتصادي من وزارة التموين ضرورة مراقبة الأسواق وتوفير السلع بها والعمل على استقرار ودراسة الأعباء التي تواجه التجار لتجنب تفاوت الأسعار مضيفا أن الأسعار سوف تزداد بداية من شهر يونيو المقبل.

اقرأ أيضا..وزارة التموين:بدء تطبيق قرار كتابة الأسعار علي السلع اليوم