المركزي يسدد 700 مليون دولار لنادي باريس
البنك المركزي

تمكن البنك المركزي المصري خلال بداية شهر يناير من سداد نحو 700 مليون دولار كقسط مستحق لنادي باريس، وكان هذا القسط من إجمالي 3.7 مليار دولار وهي الديون المستحقة على مصر لنادي باريس وفقا للتصريحات التي أعلن عنها المركزي خلال الفترة الأخيرة.

الجدير بالذكر أن المركزي قد أشار خلال التقارير الصادرة عنه إلى حجم الديون الخارجية الكلي على مصر والتي أكد أن قيمتها تتجاوز 80 مليار دولار، كما أضاف المركزي أن قيمة الاحتياطي الأجنبي قد وصلت خلال الفترة الأخيرة إلى نحو 37 مليار دولار.

وأكدت التقارير أن القيمة التي وصلت إليها قيمة الاحتياطي الأجنبي كانت الأعلى من بين القيم التي تمكن الاحتياطي النقدي من تسجيلها خلال فترة ال6 سنوات الأخيرة.

 

الجدير بالذكر أن نادي باريس عبارة عن مجموعة من الدول التي تجمع أغنى 19 دولة في العالم، وتقوم تلك الدول بإعادة جدولة الديون المستحقة لعدد من الدول، ولعل هذا هو أفضل الخدمات التي يقوم النادي بتقديمها للدول، بحيث يقوم النادي بإلغاء الديون عن بعض الدول بينما يقوم بتخفيف أعباء الديون عن البعض الآخر.

هذا وتعد سياسة شراء الديون هي واحدة من أهم السياسات التي يعتمدها نادي باريس، والتي يقوم النادي من خلال بنقل زمة الدين إلى النادي عن الدولة صاحبة الدين سواء كان صاخب الدين أحد المؤسسات أو الدول أو حتى أحد القطاعات الخاصة لتكون الديون بعدها في زمة النادي.

ويقوم النادي بهذا الأجراء شرط أن تقوم الدولة أو القطاع صاحب الدين بالاتفاق مع النادي على نسبة خصم يتم الاتفاق عليها من قبل الطرفين، كما تتفق جميع الدول التابعة للنادي من أعضائه على سياسات النادي وتلك السياسة ولكن اليابان تختلف مع الدول الأعضاء في ذلك ويعود هذا إلى سياسة اليابان الداخلية التي تمنعهم من ذلك.

جاء هذا خلال التقارير الأخيرة التي قام المركزي بالإعلان عنها والتي تتعلق بالديون الخارجية، حيث يؤكد المركزي لى إلتزامه الكلي بسداد الديون الخارجية على البلاد في المواعيد المحددة لها.

اقرأ أيضا:

  1. المركزي مُلزم بسداد 700 مليون دولار لنادي باريس مطلع الشهر القادم.