نائب رئيس البنك الأهلي يؤكد أنه تم جذب مليون عميل جديد بفضل شهادات الـ20%
نائب رئيس البنك الأهلى المصري

قام نائب رئيس البنك الأهلى المصري يحيى أبو الفتوح بالتأكيد على أن مصرفية البنك قامت بجذب أكثر من مليون عميل جديد، وهذا بفضل وجود العديد من الشهادات المرتفعة لجميع العائدين وهذا ما يقوم بتقديمها البنك، ويكون بفائدة تتراوح من 16% و20% منذ قرار تعويم الجنيه المصري في شهر نوفمبر الماضي، وهي من أهم الأشياء الذي تقدم لجميع المستفيدين منها في الكثير من الفروع الخاصة بالبنك الأهلى المصري.

جديراً بالذكر أيضاً أنه خلال حوار صحفي لنائب رئيس البنك الأهلى المصري أن الحصيلة الخاصة بالاكتتاب في هذه الشهادات بلغت حوالي 430 مليار جنيه، وهي من الأشياء التي تساعد على جذب جميع العملاء الذين يريدون الحصول على أفضل الخدمات من البنك الأهلى المصري، ويتم البحث وراء تقديم جميع الشهادات الجديدة والذي تعطي لهم الفائدة الكبرى الذي يحتاج إليها العديد من العملاء بشكل دائم.

ويذكر أيضاً أن أبو الفتوح أكد على أنه يتم التمتع بالخبرة المصرفية وهي التي تتجاوز حوالي 30 عاماً، وأيضاً أن البنك الأهلى المصري يريد زيادة رأس المال المدفوع الخاص به إلى 35 مليار جنيه من 28 مليار جنيه في الوقت الحالي، وهذا يكون خلال العام الجاري وهو يهدف إلى دعم مركزه المالي والبحث وراء العديد من الأهداف المختلفة في جميع الفروع المختلفة للبنك الأهلى المصري وتقديمها لجميع العملاء.

كما أن الجمعية العمومية الخاصة بالبنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، وهذا بعد صدور موافقة مبدئية في شهر فبراير من العام الماضي ويتم البحث عنه بأستمرار، وأيضاً هذا على زيادة رأسماله وهو المصرح به من 30 مليار جنيه وهذا وصل إلى 15 مليار جنيه إلى نحو 28.6 مليار جنيه مصري، وهذا من خلال التمويل الخاص باحتياطات البنك المركزي وهو المكون من ارباح محتجزة.

وأيضاً كشف أبو الفتوح خلال حوار خاص عن عماماً الذي حققه البنك الاهلى المصري وهذا خلال الفترة الأخيرة ووجود الخطة المستقبلية الخاصة بالبنك، وقام البنك الأهلى بإصدار الخطابات الخاصة بضمان التمويلات لجميع المشروعات داخل مدينة العلمين الجديدة ورفع رأسمال البنك الأهلى والمدفوع وتصل لـ35 مليار جنيه خلال العام الجاري.