مواعيد اجتماع السياسات النقدية في 2018 لمتابعة أسعار الفائدة
محافظ البنك المركزي

أعلن البنك المركزي المصري خلال مجموعة من التقارير الأخيرة التي صدرت عنه عن المواعيد التي تقوم فيها لجنة السياسات النقدية بالاجتماع، حيث تقوم اللجنة خلال تلك الاجتماعات بمراجعة كافة التطورات الأخيرة التي طرأت على الاقتصاد المصري هذا بجانب القرار الصائب بخصوص أسعار الفائدة في البنوك.

وقد أضافت تقارير المركزي أن لجنة السياسات النقدية من المقرر أن تجتمع هذا العام 2018 حوالي ثماني مرات، مشيرا إلى مواعيد الاجتماعات كالتالي:

  1. الاجتماع الأول للجنة السياسات النقدية سيكون في 15 فبراير القادم.
  2. الاجتماع الثاني للجنة السياسات النقدي سيكون في 29 مارس القادم.
  3. الاجتماع الثالث للجنة السياسات النقدية سيكون في 17 مايو.
  4. الاجتماع الرابع للجنة السياسات النقدية سيكون في 28 يونيو.
  5. الاجتماع الخامس للجنة السياسات النقدية سيكون في 16 أغسطس.
  6. الاجتماع السادس للجنة السياسات النقدية سيكون في 27 سبتمبر.
  7. الاجتماع السابع للجنة السياسات النقدية سيكون في 15 نوفمبر.
  8. الاجتماع الثامن والأخير للجنة السياسات النقدية سيكون في 27 ديسمبر.

وخلال التصريحات التي قامت بها مجموعة من المصادر المطلعة التابعة للبنك المركزي، فقد توقعت المصادر أن مسؤول السياسات النقدية وكذلك البنك المركزي من المتوقع أن يقبل خلال الفترة القادمة على خفض سعر الفائدة، هذا وفقا للهرم الاقتصادي المصري.

وأضافت المصادر خلال التصريحات الأخيرة التي قامت بها أن نسب الانخفاض المتوقعة في سعر الفائدة من المتوقع أن تكون ما بين 1 و 2%، وذلك خلال الاجتماعات التي تم تحديدها في العام الحالي 2018، وتأتي تلك الإجراءات مع التراجع الملحوظ في معدلات التضخم في الاقتصاد المصري.

حيث وصلت معدلات التضخم خلال الفترة الأخيرة وذلك على مستوى أسعار الخدمات والسلع التي يتم تقديمها للمواطن في السوق المصرية إلى نحو 25%، وكان هذا وفقا للإحصائيات الأخيرة التي قام بها البنك المركزي في نوفمبر الماضي 2017 والتي أعلن عنها خلال التقارير التي أصدرها، مضيفا أن نسبة التضخم تلك قد وصلت إليها البلاد بعد الانخفاضات الأخيرة التي طرأت عليها.

كما أعلن مجموعة من الخبراء الاقتصاديين، أنه على الرغم من المشكلات التي يعاني منها الاقتصاد المصري خلال الفترة الحالية، إلا أن الاقتصاد المصري يظهر حالة من الاستقرار الغير متوقعة .

اقرأ أيضا:

  1. السياسات النقدية تلغي شهادات ال20%.