محمد فؤاد: لم نعثر سوى على تصريحات بخصوص طرح الشركات المملوكة للدولة في البورصة
محمد فؤاد

قام الدكتور محمد فؤاد عضو البرلمان بتقديم طلب إحاطة للدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان وكان هذا الطلب موجه إلى رئيس الوزراء الدكتور عمرو الجارحي ووزير المالية والدكتور سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي بخصوص الشركات التي تملكها الدولة المصرية تطرح أسهم في البورصة.

وقال فؤاد إنه منذ إعلان رئاسة الجمهورية في يناير 2016، بأن الحكومة ستقدم أسهم الشركات والبنوك الحكومية الناجحة في سوق الأوراق المالية خلال الفترة المقبلة، تم تقديم العديد من التصريحات من قبل رئيس الوزراء، ووزير الاستثمار ووزير المالية، وآخر تصريحات وزير المالية الأحد 21 يناير 2018 أن الحكومة تعتزم وضع ما بين 8 و 10 شركات حكومية مدرجة وغير مدرجة في البورصة خلال 18 شهرا.

وأشار فؤاد إلى أن هذه التصريحات وغيرها لم توضح أي تفاصيل عن حجم الشركات التي سيتم تقديمها أو القطاعات أو العائدات المتوقعة من هذه المقترحات، على الرغم من نقل ملف المقترحات من وزارة الاستثمار إلى وزارة المالية، ولكن هذا لا يشكل فرقا أساسيا في الضباب المحيط بالتصريحات.

وأشار النائب إلى أنه منذ ما يقرب من عامين أو أكثر لم نعثر سوى على تصريحات صحافية  من قبل المسؤولين ولكن وجود التصريحات الصحافية مع بقاء الخطط والاستراتيجيات غير المعلنة وغير مفهومة على الإطلاق تضيع على الدولة المصرية الفرصة لزيادة المدخلات والموارد المالية في الموازنة العامة المتوقعة من العائدات الناتجة عن الطرح من إجمالي أصول الشركات التي وفقا لما أعلن عنه 6 مليارات جنيه لم تستفد منهم الدولة حتى الآن نتيجة الصراع والارتباك وغياب الحركة الحقيقية في هذا الصدد.

ودعا فؤاد إلى دراسة أبعاد هذه المسألة بشكل دقيق وشامل وتحديد الظروف ومعرفة أسباب عدم تنفيذ برنامج المقترحات حتى الآن، وأنه قد قدم  طلب إحاطة اللجنة الاقتصادية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي من أجل مناقشة الأمر.

إقرأ ايضا أسباب النمو الاقتصادي في مصر طبقا لصندوق النقد الدولي