المالية: الإقرارات الضريبية للأفراد إلى 31 مارس وللأشخاص الاعتبارية إلى 30 أبريل
ضرائب

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها “وزارة المالية المصرية” عن تأكيدها على جاهزية جميع “مأموريات الضرائب” بجميع أنحاء الجمهورية على تلقي الإقرارات الضريبية والتي بدأت بالفعل قيام عدد من ممولي الضرائب في تقديمها خلال شهر يناير السابق لعام 2018.

وأوضحت وزارة المالية المصرية أن استمرار تلقي الإقرارات الضريبية حتى نهاية الحادي والثلاثين من شهر مارس القادم للأفراد، وإلى الثلاثين من شهر أبريل القادم للأشخاص الاعتبارية.

“وزارة المالية” تصدر بيان اليوم

وقد قامت وزارة المالية اليوم بإصدار بيان رسمي تم الكشف فهي عن إتمام إصدار عدد من القرارات الإصلاحية للعمل على إصدار عدد من القرارات الإصلاحية للعمل تهيئة المناخ المناسب لعمل “المنظومة الضريبية”.

وأعلن أيضا البيان الصادر عن وزارة المالية اليوم أن هناك حركة كبيرة متوقعة للترقيات في تاريخ مصلحة الضرائب المصرية تتضمن ثمانمائة وثلاثة قيادة كان بعضها شاغراً لمدة أربعة سنوات بهدف العمل على تحسين بيئة العمل بمصلحة الجمارك واستعادة الاستقرار الوظيفي.

وأعلنت وزارة المالية أنه جاري خلال الوقت الراهن العمل على اختيار سبعة عشر قيادة من أجل شغل منصب رئيس قطاع، ومائة وستة قيادة في منصب رئيس إدارة مركزية، وحوالي ستمائة وثمانين قيادة من أجل شغل منصب رئيس مأمورية.

وأضاف البيان الصادر عن وزارة المالية النص التالي “مصلحة الجمارك قد حققت طفرة في الحصيلة الضريبية سجلت 409 مليار جنيه لضريبتي الدخل والقيمة المضافة للعام المالي الماضي، بزيادة 99 مليارا جنيها، بنسبة نمو 132% عن المحقق في العام المالي السابق، البالغ 310 مليار و52 مليون جنيه، وبنسبة 107% عن ربط الموازنة العامة البالغ نحو 381.656 مليار جنيه، لتحقق زيادة في الحصيلة بقيمة 27.5 مليار جنيه”.

وقد قامت مصلحة الضرائب المصرية أنها قد اتخذت العديد من الإجراءات من أجل العمل على إنجاح موسم تقديم الإقرارات الضريبية، حيث تضمنت إصدار ستين كتاب دوري إلى جانب إصدار مائة تعليم تنفيذي من أجل العمل على توحيد تطبيق “قانون ضرائب الدخل ولائحته التنفيذية” على جميع الملفات الضريبية بجميع أنحاء محافظات جمهورية مصر العربية، والتأكيد على اتخاذ العديد من التيسيرات الضريبية للدخل.

وأكد بيان وزارة المالية أن أهم الإجراءات الإصلاحية التي تم اتخاذها في مجال الضرائب خلال الفترة السابقة هو العمل على إقامة “مركز كبار المهن الحرة” والذي تضمن ملفات كبار المهندسين، وكبار الأطباء والفنانين والمحامين وغيرهم من المهن الحرة بجميع محافظات القاهرة الكبرى، وقد تضمن ما يقارب من 1561 ملف ضريبي.

وقد ساهم إقامة مركز كبار المهن الحرة على تحقيق طفرة كبيرة في حصيلة المهن الغير تجارية والتي ارتفعت بنسبة مئوية تصل إلى 131% من أجل تسجيل النصف الأول من العام المالي الجاري 2018 ليسجل 563 مليون جنيه مصري.

وجاء في نص بيان وزارة المالية التالي “من القرارات الإصلاحية أيضا تقسيم مأمورية ضرائب الشركات المساهمة إلى مأموريتين أول وثان، تيسيرا على هذه الشركات، إلى جانب تخفيف عبء الملفات الضريبية على فريق العمل بالمأموريتين”.

“الضرائب” وقعت عدد من بروتوكولات التعاون مع المجتمع المدني والجهات الحكومية

كما أكد بيان وزارة المالية على قيام “مصلحة الضرائب المصرية” على توقيع عدد كبير من بروتوكولات التعاون مع الجهات الحكومية إلى جانب منظمات المجتمع المدني التي يرتبط عملها مع قطاع الضرائب.

ومن أهم البروتوكول التعاون التي تم توقيعها من قبل “مصلحة الضرائب المصرية” توقع بروتوكول تعاون مع “الشعبة العامة لأصحاب المخابز بالاتحاد العام للغرف التجارية”، مع تم توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة العدل ووزارة المالية من أجل الحصول على بيانات التصرفات العقارية مما أدى إلى زيادة الحصيلة الضريبية القطاع العقاري بقيمة تسعين مليون جنيه مصري خلال النصف الأول من العام المالي السابق.

أقرا المزيد توقعات بانخفاض أسعار الفائدة في مارس المقبل بنحو 1%