كريج بلامب: قانون الاستثمار نقطة تحول في تاريخ الاستثمار العقاري
العقارات

أعلن رئيس قطاع الأبحاث “جيه إل إل للاستشارات العقارية “كريج بلامب” خلال مجموعة من التصريحات أن القطاع العقاري قد شهد خلال العام الماضي تحول كبير بالنسبة للسوق المصري، مضيفا أن التوقعات تشير إلى 2018 باعتباره نقطة انطلاقة كبيرة للسوق العقارية في مصر.

وأكد كريج خلال التصريحات أن تلك التغيرات والتوقعات قد جاءت نتيجة مجموعة من العوامل من أهمها الاستثمارات الجديدة التي تم تدشينها، حيث يقوم القطاع بالعمل على جذب الاستثمارات من خلال توفير مناخ مناسب لها بجانب الحد من البيروقراطية، وكذلك العمل على التوسع في عملية تصدير العقارات المصرية للخارج.

وخلال فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر سكيب العقاري، فقد أكد أثناء المشاركة التي قام بها خلال جلسة “نظرة إلى العام المقبل” على استقرار الوضع الاقتصادي في مصر بصورة نسبية خلال الفترة الحالية مع مؤشرات تشير إلى تحسن الوضع، بحيث يمكن القول أن حالة الاستقرار تلك تدعو إلى التفاؤل.

وأكد أيضا أن حالة الاستقرار تلك من المؤكد أنها ستستمر خلال العامين القادمين، خاصة مع الانخفاضات المتوقعة بالنسبة لأسعار الفائدة، بحيث تعود البلاد من جديد إلى نسبة الفائدة المنخفضة، هذا بجانب إكتشافات المصادر الجديدة للطاقة والتي شهدتها مصر خلال الفترة الأخيرة بحيث تؤكد استقرار البلاد مع الإكتفاء الذاتي من الطاقة والمتوقع تحقيقه.

كما أضاف أن حركة المبيعات قد شهدت انتعاش ملحوظ خلال العام المنصرم، ومن المتوقع أن يحدث المزيد من الارتفاع والنمو في مبيعات العام الحالي، والذي سيفوق النمو بعد 2018، حيث زاد استخدام التكنولوجيا في السوق العقارية خلال الفترة الأخيرة، إلى حد أنه تم اعتبارها بمثابة المرحك الرئيسي للسوق ومن المتوقع أن يزيد استخدامها خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى التكنولوجيا باعتبارها نقطة تشكيل المستقبل، حيث من المتوقع أن يشهد سوق العقارات تحور كبير في الفترة المقبلة بفعل التكنولوجيا، حيث من المتوقع أن تعتمد المدن في الفترة القادمة على التفاعل بين المواطنين، وبالتالي تتشكل التجمعات السكنية وفقا لهذا التفاعل، وتتدخل التكنولوجيا لتغير المجتمعات كما حدث في الولايات المتحدة الأمريكية.

ومع اعتماد السوق العقارية بشكل كبير على تلبية طلبات المواطنين، فإن السوق العقارية تأتي على رأس الأسواق التي تتميز بالثبات، هذا بجانب الاستثمارات التي تضمها السوق، هذا بجانب اعتماد المدن الحديثة والتي تم انشائها مؤخرا على الذكاء في التصميم، وذلك مع استخدام لتكنولوجيا التي ستتدخل في جميع نواحي الحياة.

اقرأ أيضا:

  1. استشاري يكشف عن أسباب الارتباك بالسوق العقارية في مصر.