حماية المستهلك: تقدم بلاغ لجهاز “المنافسة” ضد مصانع الحديد والصلب
عاطف يعقوب

تابع موقع مصر 365 إحالة رئيس جهاز حماية المستهلك اللواء عاطف يعقوب مصانع الحديد والصلب إلى “جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية” لمخالفة تلك المصانع لقانون المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

وتأتي تلك الخطوة في إطار الجهود التي يقوم بها “جهاز حماية المستهلك” من أجل صوت مصالح المستهلكين داخل الدولة المصرية والعمل على تنفيذ بنوك القانون رقم سبعة وستين لسنة 2006 الخاص بحماية المستهلك والعمل على تعزيز دور الجهاز في تطبيق القانون والعمل على ترسيخ المعايير والقواعد اللازمة من أجل حماية حقوق المستهلك المصري وضبط الأسواق.

وقد أعلن اللواء عاطف يعقوب أن جهاز حماية المستهلك قد ورد إليه العديد من المعلومات عن ارتفاع أسعار بعض من المنتجات ومنها ارتفاع أسعار الحديد والصلب دون أي أسباب واضحة سواء على العناصر أو مدخلات تلك الصناعة حيث بلغ التحرك بالأسعار داخل الأسواق خلال شهر فبراير السابق ما بين 12100 و12300 جنيه للطن.

وأكد على أن تحرك الأسعار في السوق خلال شهر مارس الجاري ما بين 12600 و12900 جنيه للطن، وأضاف أن تلك الزيادة الكبيرة في الأسعار تعد زيادة غير مبررة وخصوصاً مع عدم وجود أي تغيير في عناصر التكلفة أو تغيير طرأ على مدخلات تلك الصناعة مما يؤدي على ذلك الارتفاع الكبير.

وأشار اللواء عاطف يعقوب خلال فعاليات مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادي الرابع أن أصحاب المصانع قد صرحوا بأن الإنتاج الفعلي لتلك المصانع قد بلغ حوالي سبعة مليون طن سنوياً على الرغم من أن الطاقة الإنتاجية القصوى للمصانع التي تقوم بإنتاج حديد التسليح والصلب يفترض أن تكون ما بين أحد عشر إلى أثنى عشر مليون طن سنوياً.

وشدد رئيس جهاز حماية المستهلك على أن خفض الإنتاج المتعمد قد يؤدي إلى زيادة أسعار الحديد والصلب في ضوء الثورة المعمارية التي تشهدها الدولة المصرية خلال الفترة الحالية مما يؤدي في النهاية إلى الإضرار بالمواطن المصري المستهلك والاقتصاد القومي المصري مما يعد مخالفاً لقانون المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

أقرا المزيد رئيس اتحاد المقاولين: أتوقع انخفاض أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة