المالية: لهذا السبب تراجع سعر الدولار في الموازنة الجديدة عن سعره بالبنوك بـ30 قرش
عمرو الجارحي- وزير المالية

ذكر الدكتور “عمرو الجارحي” وزير المالية خلال مجموعة من التصريحات الأسباب التي دفعت الحكومة إلى تحديد سعر الدولار في الموازنة الجديدة عند قيمة 17.25 جنيه، مشيرا إلى الدراسات الاقتصادية الدقيقة التي خضع لها قرار تحديد سعر الدولار.

حيث أظهر سعر الدولار خلال الفترة الأخيرة تراجع خلال التعاملات في البنوك، فوصل متوسط سعر الدولار بعد التراجع إلى 17.55 جنيه بعد أن كان المتوسط قبل التراجع 17.75 جنيه.

وقد أضاف وزير المالية خلال التصريحات أن السبب الرئيسي الذي دفع الحكومة المصرية إلى تحديد سعر الدولار عند قيمة 17.25 جنيه هو التحسن المتوقع في مؤشرات الاقتصاد المصري خلال العام المالي 2018/2019، وكذلك استمرار حالة الاستقرار التي يشهدها الاقتصاد حاليا.

حيث قامت الحكومة المصرية وبناء على توقعات الفترة القادمة بتحديد متوسط سعر الدولار في الموازنة الجديدة ليكون أقل من المتوسط الحالي لسعر الدولار، حيث يقل سعر الدولار بقيمة 30 قرش في الموازنة عن سعر الدولار في البنوك، ومن المتوقع أن ينعكس هذا على قوة الجنيه خلال التعاملات أمام الدولار في الفترة القادمة.

وقد أعلن رئيس الوزراء المهندس “ِريف إسماعيل” أن الحكومة قد قامت بإرسال مشروع الموازنة الجديدة إلى مجلس النواب، حيث قامت الحكومة بتحديد سعر الدولار في الموازنة الجديدة بقيمة 17.25 جنيه، وحددت سعر برميل البترول أيضا بقيمة 67 دولار.

اقرأ أيضا:

  1. الحكومة تحيل مشروعي خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والموازنة إلى مجلس النواب.