بنك مصر يعلن لا نية لإلغاء شهادة الـ 17% خلال الفترة الراهنة
بنك مصر

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها نائب رئيس بنك مصر “سهر الدماطي” أنه لا توجد نية لدى البنك خلال الفترة الحالية إلغاء شهادة الادخار التي تمنح فائدة 17%، وأنه لم يتم اتخاذ أي قرار في هذا الشأن حتى الفترة الراهنة.

وأضافت “إن لجنة الأصول والخصوم في البنك ألكو سوف تجتمع خلال الأيام القليلة القادمة من أجل بحث أسعار الفائدة على الإقراض والإيداع.

ويجدر هنا الإشارة أن البنك المركزي المصري قد قرر خلال يوم الخميس الموافق التاسع والعشرين من شهر مارس السابق لعام 2018 بتخفيض أسعار الفائدة بمقدار واحد في المئة على الإقراض والإيداع لليلة واحدة وسعر العملية الأساسية في البنك، والمرة الثانية في العام الجاري لتصبح معدلات الفائدة كالتالي 16,75%، 17,75%، 17,25% على التوالي، مع تقليص سعر الخصم والائتمان بنسبة واحد في المئة 17,25%.

وقد قرر البنك المركزي المصري يوم خلال منتصف شهر فبراير السابق العمل على تخفيض أسعار الفائدة بنسبة واحد في المئة على الإقراض والإيداع لليلة واحدة، وسعر العملية الأساسية في البنك بسبب التراجع الملحوظ في معدلات التضخم الاقتصادي.

وقد أعلنت البنوك الثلاثة العاملة في السوق المصري وهي بنك مصر، والبنك الأهلي المصري وبنك القاهرة خلال شهر فبراير السابق عقب القرار الذي تم إصداره من قبل البنك المركزي المصري بخفض أسعار الفائدة بنسبة 200 نقطة أساس التوقف عن طرح الشهادات ذات العائد السنوي عشرين في المئة، وقد طرح بنك مصر والبنك الأهلي شهادة ادخارية جديدة بعائد سنوي سبعة عشر في المئة لمدة سنة، كما تم تخفيض سعر الفائدة على طلبات الشراء الجديدة للشهادات ذات مدة الـ 3 سنوات لتصبح خمسة عشر في المئة بدلاً من ستة عشر في المئة.

أقرا المزيد توقيع بروتوكول تعاون بين الغرفة التجارية الصينية وجمعية رجال الأعمال