توقعات بانخفاض كبير بأسعار السلع في معارض “رمضان كريم”

توقعت شعبة المواد الغذائية التابعة للغرفة التجارية أن تتراوح حجم تخفيضات السلع الغذائية والتي تم تقديمها خلال معرض “رمضان كريم” ما بين 15% إلى 30%.

وقال رئيس شعبة المواد الغذائية “عمرو حامد”، أنه في خلال أيام قليلة ستقوم شعبة المواد الغذائية برفع مذكرة تتضمن بعض المناطق التي ستسمح لإقامة معارض للسلع بها، مع مراعاة التوزيع الجغرافي والمناطق الأكثر حاجة لها.

وصرح نائب رئيس شعبة الغذاء “احمد فوزي” حيث قال: “أننا نهدف إلى أن يستفاد المواطن بأكبر قدر ممكن من هذه المعارض بتقديم الأسعار الخاصة والخصومات”، وقال إنه يتوقع أن تتراوح تخفيضات الأسعار على السلع بمعارض “رمضان كريم” ما بين 15% إلى 30%، وأن شعبة الغذاء تبذل قصارى جهدها لأن يحصل المواطن على أكبر قدر من الخصومات على الأسعار للمنتجات والسلع في ظل الاستعداد لاستقبال شهر الصوم.

وجاء ذلك تباعًا للاجتماع الذي عقده نائب رئيس اتحاد الغرف التجارية (المهندس إبراهيم العربى)، رئيس غرفة القاهرة مع أعضاء شعبة الغذاء، للمناقشة الخاصة بترتيبات معرض (رمضان كريم) الذي ستقوم الغرفة بتنظيمه خلال الايام المقبلة للاستعداد لشهر رمضان المبارك، والذي سيشمل جميع السلع الرئيسية التي تلبي جميع الاحتياجات الهامة للمواطن في رمضان.

وكلف نائب رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية الشعبة، وفقًا لبيان له، باختيار عدد من المنافذ التي يمكن إقامة المعارض الخاصة برمضان بها بالمناطق المختلفة في محافظة القاهرة، وأشار إلى أن هناك تنسيق مع المسؤولين بالمحافظة حاليًا لتحديد أعداد المنافذ، على أن يتم اختيارها في المناطق الأكثر احتياجًا.

وأشار رئيس غرفة التجارة بمحافظة القاهرة، إلى أن الغرفة تهدف إلى مد الدعم إلى معارض “رمضان كريم” بما يحقق في نهاية الأمر استفادة المواطنين وخاصة البسطاء، لأن المنتجات والسلع سيتم ضخها بالأسعار المقاربة لسعر التكلفة.