التفاصيل الكاملة لـ«تنمية سيناء».. استثمارات بـ5.5 مليار جنيه
مصطفى مدبولي

قال وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، الدكتور مصطفى مدبولي ، اليوم الأربعاء ، إنَّ الجهاز المركزي للتعمير ، يتولى تنفيذ عدد من المشروعات التنموية والخدمية في شمال سيناء ، وذلك باستثمارات تبلغ نحو 5 مليارات و500 مليون جنيه .

مشروعات وزارة الإسكان ، تأتي في إطار خدمة أهالي محافظة شمال سيناء ، في مجالات مختلفة ، بينها : « الإسكان ، الطرق ، التنمية المتكاملة للتجمعات البدوية والمباني الخدمية ، وتطوير المناطق العشوائية » .

كما تخدم هذه المشروعات أيضًا ، مجالات : « إنارة القرى والتجمعات البدوية لتحسين جودة الطرق والخدمات للمواطنين ، والاستغلال الأمثل للموارد المتاحة في هذه المناطق ، وتنمية القرى والتجمعات البدوية النائية » ، ويحقق هذا كله تحسين مستوى معيشة المواطنين ، وتوفير احتياجاتهم .

وأضاف مدبولي ، في بيان صادر عن الوزارة ، اليوم الأربعاء ، أنَّ الدولة ستبدأ مشروعات عدة كبرى في شمال سيناء ، ضمن الاستراتيجية التي وضعتها للتنمية هناك ، والتي عُرِضت على الرئيس عبد الفتاح السيسي ، منذ أسابيع .

ووجَّه وزير الإسكان ، التهنئة إلى المصريين جميعًا ، وفي القلب منهم أهالي سيناء ، بمناسبة الاحتفال اليوم الأربعاء ، بذكرى تحرير سيناء .

من جانبه ، أوضح رئيس الجهاز المركزي للتعمير ، اللواء مصطفى العجوز ، أنَّ المشروعات التي يجري تنفيذها في سيناء ، تتضمن الآتي : « إنشاء 26 تجمعًا بدويًا تنمويًا جديدًا ، (19 منها في شمال سيناء ــ و7 تجمعات في جنوب سيناء) ، ممولة من قرض «
الصناديق العربية » .

وأشار العجوز ، إلى أنَّ هذه المشروعات ، تُنفَّذ من خلال الهيئة الهندسية في القوات المسلحة ، وتتضمن التجمعات على منازل مصممة وفقًا لتقاليد وعادات أهالي سيناء ، إضافة إلى المباني الخدمية ، وشبكات المرافق .

ولفت رئيس الجهاز المركزي للتعمير ، إلى أنَّ مساحة المنزل تبلغ 175 مترًا مربعًا ، مقسّمة إلى (85 مترًا للمبنى السكني ، و90 مترًا حوش سماوي) ، فضلًا عن تخصيص مساحات من الأراضي للزراعة لكل تجمع ، لتوزيعها على المستفيدين من المنازل ، كنشاط تنموي للتنمية المستدامة لهذه التجمعات .

وقال العجوز ، إنَّ المشروعات تشتمل أيضًا ، على مشروعات طرق تنموية ، بإجمالي أطوال 93 كيلومترًا و500 متر ، وهي منقسمة إلى 5 كيلومترات ، و500 متر في القنطرة شرق ، و54 كيلو مترًا و500 متر في شمال سيناء ، في مناطق (العريش وبئر العبد والحسنة) ، و33 كيلومترًا و500 متر في جنوب سيناء ، في مناطق (دهب والطور ورأس سدر) ، وذلك من أجل تحسين شبكات الطرق في هذه المراكز ، وربط القرى والتجمعات البدوية بالطرق الرئيسية القائمة .

وأشار رئيس الجهاز المركزي للتعمير ، إلى أنّ هذه المشروعات ، سوف تسهم في تنمية القرى والتجمعات البدوية في سيناء ، وأعمال تدعيم وتوصيل التيار الكهربائي للتجمعات البدوية ، والقرى والطرق في « بئر العبد ، نخل ، الحسنة ، شرم الشيخ ، الطور وأبوزنيمة » .

ولفت العجوز ، إلى مشروع إنشاء 30 عقارًا جديدًا في حي المساعيد بمدينة العريش ، من أجل تنفيذ أعمال الإحلال المطلوبة لبعض عقارات الحي ، التي تتطلب إزالتها بسبب حالتها الإنشائية ، ومشروع إنشاء 307 منازل بدوية شاملة الطرق الداخلية ، (60 منزلاً في القنطرة شرق بمحافظة الإسماعيلية ، 67 منزلا بقرى مركزي نخل وبئر العبد في شمال سيناء ، 180 منزلا في سانت كاترين والطور في جنوب سيناء) ، من أجل تلبية مطالب أهالي سيناء من الإسكان البدوي ، وفق تقاليد وعادات أهالي سيناء ، وللمساهمة في استقرار البدو وتعمير الصحراء .

وتبلغ مساحة كل منزل من هذه المنازل ، 120 مترًا مربعًا ، مقسّمة إلى70 مترًا مربعًا للمبنى ، و50 مترًا حوش سماوي .

وأعلن رئيس الجهاز المركزي للتعمير ، التابع لوزارة الإسكان ، الانتهاء من تنفيذ مشروع « نادي سيناء الرياضي للهجن والفروسية » ، في قرية « الجفجافة » ، التابعة لمركز الحسنة في شمال سيناء ، ويتضمن « مبنى ضيافة ، مدرج ، مضمار هجن ، وأعمال طرق ومرافق » .

أما في ما يتعلَّق بمشروعات التنمية المتكاملة للأهالي في سيناء ، قال رئيس جهاز تعمير سيناء ، المهندس محسن سعيد ، إنَّ الجهاز نفَّذ 25 تجمعًا تنمويًا ، في مراكز محافظتي شمال وجنوب سيناء ، على مساحة 920 فدانًا .

وتحتوي التجمعات التنموية ، على « زراعات مكشوفة ، خضراوات وفاكهة ونخيل مثمر ، صوب زراعية ، مزارع سمكية ، مزارع أغنام ، مبان خدمية ، ومنافذ بيع » .

ولفت العجوز، إلى توصيل التيار الكهربائي لهذه التجمعات ، وتدريب الأهالي على الزراعة والحرف اليدوية ، والانتهاء من تنفيذ عقارين ، يضمان 24 وحدة سكنية في مدينة « طابا » ، كما يجري حاليًا تنفيذ مزرعة شباب الطور النموذجية (مركز 30/6) ، على مساحة 100 فدان للاستزراع السمكي ، وزراعة النخيل ، وصوب زراعية ، وزراعات مكشوفة .

وقال المهندس محسن سعيد ، إنَّ المشروعات تشتمل كذلك ، على إنشاء قرية شباب الخريجين في وادي التكنولوجيا ، وتتضمن 100 منزل وطرق بطول 5 كيلو مترات ، وخطوط وشبكة مياه بطول 12كيلومترًا ، وشبكة صرف صحي بطول 3 كيلومترات ، وشبكة إنارة داخلية ، ومبان خدمية ، من أجل المساهمة في تنمية منطقة وادي التكنولوجيا وخدمة العاملين بها ، ومشروع أعمال تطوير وإنشاء مساكن وشبكات مياه وطرق ، في قرية الروضة بمركز بئر العبد في شمال سيناء ، وإعادة تأهيل 754 منزلا ، وإنشاء 51 منزلا ، وإنشاء 3 مدارس للمرحلة الابتدائية ، ومبنى خدمي في حي الحسنة وقرية 6 أكتوبر في شمال سيناء ، لتلبية احتياجات المنطقة من الأبنية التعليمية ، إلى جانب تنفيذ مشروعات بتمويل من محافظة شمال سيناء ، وتشمل « مبان إدارية ، كمائن أمنية ، كهرباء ، مياه ، وصرف » ، في مدن العريش وبئر العبد ، ومشروع حماية هضبة « أم السيد » في مدينة شرم الشيخ ، من مخاطر الانهيار ، ويشمل معالجة تشققات الهضبة ، وأعمال التدعيم للميول ، وأعمال الصرف الصحي ، وبلغت نسبة التنفيذ 60% ، ويجري التنسيق مع المختصين بشؤون البيئة ، لاستخراج الموافقات لتنفيذ باقي القطاعات المخطط تنفيذها في المشروع ، ومشروع إنشاء عقارين يضمان 24 وحدة سكنية ، للأولى بالرعاية في مدينة طابا ، ومشروع تطوير المنطقة العشوائية بالرويسات ، في مدينة شرم الشيخ ، بمحافظة جنوب سيناء ، وتشمل أعمال التطوير ، (ترفيق 600 قطعة أرض [شبكات المياه والصرف والكهرباء والطرق] – وإنشاء 31 عقارًا تضم 496 وحدة سكنية شاملة المرافق) ، بتمويل من صندوق « تطوير العشوائيات » .

فضلًا عن تنفيذ مشروعات بتمويل من محافظة جنوب سيناء ، وتشمل مشروعات طرق ، في « شرم الشيخ ، الطور ، أبو زنيمة ، وأبو رديس » ، ومبانٍ إدارية « مخابز ، مجزر آلي ، مستودعات ، ومضمار الهجن» ، في الطور وشرم الشيخ .