«المستثمرين»: الاقتصاد المصري يعاني من التضخم بسبب الإنتاج المحلي
معدلات التضخم الاقتصادي

طالب رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، الدكتور محمد فريد خميس ، اليوم الأربعاء ، بوضع الصناعة على قدم المساواة ، مع منافسيها ، بهدف زيادة القدرة التنافسية للإنتاج المصري ، من خلال رفع الأعباء عن عملية الإنتاج ، التي لا يتحملها الإنتاج ، في الدول الأخرى ، ولكن فرضتها حكومات ووزارات وهيئات ، بغرض الحصول على أموال ، لتمويل ذاتها ، واتخذت الطريق الأسهل ، بدلا من طلب الأموال من مصدرها الطبيعي ، وهو « ميزانية الدولة » .

وخلال اجتماع اتحاد المستثمرين ، اليوم الأربعاء ، أكد الدكتور محمد فريد خميس ، أن « الاقتصاد المصري يعاني من تضخم مستمر ، في الواردات السلعية ، بسبب انخفاض الإنتاج المحلي ، وزيادة تكلفته عن تكلفة الإنتاج في البلاد المنافسة ، بسبب تدهور الصناعة المصرية ، وبالتالي ، يجب على الحكومة الجديدة ، مواجهة تلك التحديات » .

ولفت رئيس اتحاد المستثمرين ، أن التعامل مع عجز ميزان المدفوعات ، بحاجة إلى اهتمام مباشر من الحكومة الحالية ، موضحا في الوقت ذاته ، أن ذلك لن يأتي ، إلا بوقف التدهور في حصيلة الصادرات ، ووقف تزايد المدفوع للواردات ، كما أن قضية ميزان المدفوعات ، تتمثل في زيادة المدفوعات للخارج ، وانخفاض الواردات من النقد الأجنبي .