البورصة تعلن قرار هام  .. تعرف عليه والسبب وراء هذا القرار
البورصة

أعلن سوق المال المصري اليوم عن إيقاف التداول على سهم “القلعة للاستشارات المالية” اعتباراً من جلسة اليوم الأحد الثاني والعشرين من شهر يوليو الجاري لعام 2018 لحين أن يتم صدور بيان من قبل “الهيئة العامة للرقابة المالية”.

وقد قررت “الهيئة العامة للرقابة المالية” استئناف تداول سهم “القلعة للاستشارات المالية” من جلسة الثاني والعشرين من شهر يوليو الجاري لعام 2018.

وقد أعلن المستشار المالي المستقل “آر أس أم مصر للاستشارات المالية” قائلاً: أن القيمة العادلة لسهم القلعة للاستشارات المالية عند 6,35 جنيه للسهم الواحد تبعاً للبيان الذي تم إصداره يوم الخميس السابق.

وخلال الأسبوع السابق قد قرر سوق المالي المصري إيقاف التداول على سهم “القلعة للاستشارات المالية” إلى حين صدور بيان عن “الهيئة العامة للرقابة المالية”.

ويجدر هنا الإشارة انه خلال شهر يونيو السابق لعام 2018 قد أعلنت هيئة الرقابة المالية عن موافقتها على منح “شركة القلعة للاستشارات المالية” مهلة تصل إلى أسبوعي عمل بشكل إضافي من أجل دراسة القيمة العامة لسعر سهم الشركة.

وقد أعلنت الشركة أنه من المتعين أن يبدأ التشغيل التجريبي لـ “الشركة المصرية للتكرير” التابعة لها في شهر نوفمبر لعام 2018 رداً على الأنباء التي قد تم تداولها في عدد من الصحف.

وقد صرحت شركة القلعة للاستشارات المالية عن بدء قيامها باتخاذ مشاورات من قبل المستشارين الماليين من أجل دراسة بدائل الاقتراض من أجل العمل على زيادة ملكيتها في “الشركة المصرية لتكرير البترول”.

وقد تم الإعلان خلال شهر مارس السابق عن قيام العضو المنتدب للشركة المصرية للتكرير وهي أحد شركات القلعة القابضة، ومن المتعين أن يتم الانتهاء من “الأعمال الميكانيكية” لمشروع تكرير البترول في منطقة مسطرد في نهاية شهر يونيو لعام 2018.

وتخفض “الشركة المصرية للتكرير” التابعة إلى “شركة القلعة القابضة” أنها تخضع إلى إعادة هيكلة مالية لمشروع مسطرد، والتي تتضمن أن تحصل الشركة على “قروض إضافية، وكذلك تعهدات حقوق ملكية” بقيمة مالية تصل إلى خمسمائة مليون دولار.

وقد قامت شركة القلعة بإبرام اتفاق خلال عام 2010، مع مؤسسات دولية من أجل الحصول على قرض طويل الأجل بقيمة مالية تصل إلى 2,35 مليار دولار أمريكي من أجل الحصول على تمويل المشروع.

وقد شهدت سهم “شركة القلعة القابضة” موجة صاعدة خلال الفترة السابقة، حيث سجل ارتفاع يقدر بحوالي مائة واثنين وعشرين في المئة منذ بداية عام 2018، وسط مجموعة من المحفزات القوية التي عملت على تدعيم أداء الشركة من الناحية الفنية والمالية.

  • أسباب ارتفاع سهم القلعة للاستشارات المالية

وقد أشار المحللون إلى أن ارتفاع سهم الشركة يستند إلى أربعة عوامل أساسية وهي:

  1. الإفصاح عم موعد البدء التجريبي للمصرية للتكرير.
  2. خفض الدعم على المحروقات خلال شهر يوليو القادم.
  3. التوسع في توصيل الغاز الطبيعي للمنازل، واستيراده من إسرائيل.
  4. تراجع خسائر الشركة خلال الفترة السابقة.

أقرا المزيد تعرف على آراء رجال الأعمال.. “الفقاعة العقارية في مصر.. حقيقة أم خيال!”