محللون يتوقعون تثبيت أسعار الفائدة خلال اجتماع المركزي اليوم
البنك المركزي المصري

تعتزم اليوم لجنة السياسات النقدية التابعة للبنك المركزي المصري اليوم الموافق الخميس السابع والعشرين من شهر سبتمبر الجاري لعام 2018 بحث موقف “أسعار الفائدة” وسط توقعات الخبراء بتثبيتها خلال الاجتماع الـ 4 للجنة على التوالي.

وتوقع عدد من المحللين الاقتصاديين في وقت سابق من شهر سبتمبر أن يقوم البنك المركزي المصري بتثبيت أسعار الفائدة خلال الاجتماع الرابع القادم، وقد أعرب بعض من المستثمرين في سوق المال المصري عن مخاوفهم من قرار البنك المركزي المصري برفع أسعار الفائدة خصوصاً بعد تأثير سوق المال لمصري بتداعيات الأزمة المالية بالأسواق الناشئة خلال الأسبوع السابق.

وقد أعلن البنك المركزي المصري عن خفض أسعار الفائدة بنسبة مئوية تصل إلى واحد في المئة مرتين خلال شهر فبراير وشهر مارس 2018  مع تراجع معدلات التضخم بشكل كبير منذ شهر نوفمبر السابق وحتى شهر مايو لتصل أسعار الفائدة إلى 16.75% على الإيداع، ونسبة 17.75 على الإقراض، وذلك بعد أن رفعها إلى سبعة في المئة منذ تعويم العملة المصرية “الجنيه” خلال شهر نوفمبر لعام 2016.

ثبت المركزي المصري أسعار الفائدة خلال آخر ثلاثة اجتماعات خلال شهر مايو، وشهر يونيو، وشهر أغسطس 2018 مع تصاعد مخاطر قوة العملة الأمريكية “الدولار”، وزيادة الأسعار العالمية للنفط، وقرارات رفع أسعار الطاقة التي تمت خلال شهري يونيو ويوليو 2018.

عادت معدلات التضخم الاقتصادي السنوي إلى الارتفاع خلال شهر أغسطس 2018 لتصل إلى 13.6% مقابل 13% لإجمالي جمهورية مصر العربية خلال شهر يوليو بحسب البيانات التي أصدرها “الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء”، والتي أشارت إلى إن معدلات التضخم الشهري قد وصلت إلى 1.7% خلال شهر أغسطس في مقابل نسبة مئوية تصل إلى 2.5% خلال شهر يوليو، ومقابل نسبة 2.9% خلال شهر يونيو.

ويستهدف البنك المركزي المصري أن تصل معدلات التضخم إلى ثلاثة عشر في المئة خلال الربع الأخير من العام الجاري 2018، بزيادة أو انخفاض بنسبة 3 في المئة عن هذا المستوى.

صرحت رئيسة قسم البحوث بنك الاستثمار فاروس روضى السويفي قائلة “إن ظروف التضخم الاقتصادي الراهنة تستدعي التثبيت فرغم أن التضخم يسير في مساره نحو الانحسار، وأنه ليس هناك أي تخوفات تتعلق به، فإن معدل التضخم الشهري مازال مرتفعاً”.

وأعلنت ريهام الدسوقي الخبيرة الاقتصادية “إنه من المتوقع عدم خفض أسعار الفائدة حتى ينخفض معدل التضخم الشهري، والضغوط الخارجية على العملة”.

وأعلنت رضوى السويفي “إن الحفاظ على تنافسية جمهورية مصر العربية كوجهة استثمار في محافظ الأوراق المالية في ظل تقلبات الأسواق الناشئة يعتبر سبباً آخر يستدعي تثبيت أسعار الفائدة خلال الاجتماع القادم للجنة السياسة النقدية.

أقرا المزيد سعر اليورو اليوم بالبنوك والسوق السوداء في مصر الخميس 27 سبتمبر 2018 الان