خبراء يعلقون على قرار مصر بوقف استيراد الغاز الطبيعي
حقل ظهر

صرح عدد من خبراء الاقتصاد والطاقة إن قرار جمهورية مصر العربية بوقف استيراد الغاز وتحقيق الاكتفاء من خلال الإنتاج المحلي للغاز، ويعد مؤشر قوي على تحسن الأوضاع الاقتصادية لجمهورية مصر العربية، وأعربوا عن توقعاتهم أن يؤثر هذا القرار بشكل إيجابي على تنمية ودعم العديد من الصناعات إلى جانب دعم خزانة الدولة المصرية بتوجيه أموال استيراد الغاز إلى القطاعات الاقتصادية الأخرى.

يجدر هنا الإشارة إلى أن جمهورية مصر العربية قد أعلنت اليوم الموافق السبت عن وقف استيراد الغاز المسال بعد أن نجحت مصر في تحقيق الاكتفاء الذاتي من خلال إنتاجها المحلي للغاز، كما تعمل على التحول إلى مركز لتداول “الطاقة” في المنطقة المحيطة بها من خلال “تسييل الغاز الطبيعي، وإعادة تصديره إلى الخارج”.

ثروت راغب: مصر حققت الاكتفاء الذاتي من الغاز بفضل ظهر

صرح أستاذ هندسة البترول والطاقة بالجامعة الأمريكية الدكتور ثروت راغب قائلاً “إن جمهورية مصر العربية قد نجحت في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي بفضل إنتاج حقل ظهر”، وأوح “إن عام 2019 سوف يشهد طفرة كبيرة في تصدير الغاز الطبيعي المصري للخارج”.

وأوضح “إن جمهورية مصر العربية بها خمسة مناطق لاكتشافات الغاز الطبيعي من أهمها الصحراء الغربية التي قد تم وصفها بأنها العمود الفقري لإنتاج الغاز المصري، إلى جانب البحر الأحمر، والبحر المتوسط، والدلتا، والصحراء الشرقية”.

وأكد ثروت راغب قائلاً “إن الحكومة المصرية كانت تنفق مليارات الجنيهات من أجل استيراد الغاز الطبيعي من الخارج بشكل سنوي، لكنها بفضل الاكتشافات الأخيرة، وبالتحديد اكتشاف حقل ظهر سوف تتحول الدولة المصرية إلى مركز لتصدير الغاز الطبيعي إلى الخارج، وذلك بلا شك سوف ينعش خزانة الحكومة المصرية، ويؤدي إلى تحسن الأوضاع الاقتصادية بشكل كبير”.

وأضاف “إن أعمال تنمية باقي مراحل إنتاج حقل ظهر تبعاً للبرنامج الزمنى الموضوع سوف يصل إلى معدلات الإنتاج القصوى المستهدفة خلال العام القادم 2019، وهو في حد ذاته إنجاز كبير لشركات البترول المصرية”.

عمرو غلاب: إنجاز تاريخي يضاف إلى قائمة إنجازات الرئيس

أعلن رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية في مجلس النواب المصري النائب عمرو غلاب قائلاً “إن جمهورية مصر العربية تمكنت من تحقق تحدي اقتصادي يعد كبير، وحققت إنجاز تاريخي يضاف إلى قائمة إنجازات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي”.

وأضاف “إن تراجع نسبة العجز في الموازنة العامة للدولة كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي إلى 7.9% لتسجل 337 مليار جنيه خلال أحد عشر شهراً، في الفترة من شهر يوليو إلى شهر مايو من العام المالي السابق 2017/ 2018، بحمل دلالة قوية على نجاح سياسة برنامج الإصلاح الاقتصادي”.

المتحدث باسم البترول: حقل ظهر للغاز تخطى 2 مليار قدم مكعب يومياً

وصرح المتحدث الرسمي باسم وزارة البترول المصري حمدي عبدالعزيز قائلاً “إن الإنتاج المحلي المصري من حقل ظهر للغاز الطبيعي قد تخطي اثنين مليار قدم مكعب يومياً، إلى جانب زيادة الإنتاج من الحقوق الأخرى، ودخولها للخدمة، مما أسهم في ارتفاع الإنتاج من حقوق أخرى، ودخوله إلى الخدمة، مما ساهم في ارتفاع الإنتاج المحلي من الغاز الطبيعي إلى 6.6 مليار قدم مكعبة يومياً”.

وأشار “إن عمل وزارة البترول على مشروع قومي من أجل تحويل جمهورية مصر العربية إلى مركز إقليمي لتداول الغاز والبترول، وهي مؤهلة لأداء هذا الدور بما تمتلكه من مقومات في الشبكة القومية للغاز الطبيعي، والكوادر البشرية، ومصنعى الإسالة في دمياط، وإدكو، وقناة السويس، إلى جانب الموقع الجغرافي المميز للدولة المصرية”.

وأوضح “إن جمهورية مصر العربية قد اتخذت خطوات فعلية في التحول لهذا الدور، بعد أن تم صدور قانون يهدف إلى تنظيم سوق الغاز، وإقامة الجهاز المعني بذلك، بما يسمح للقطاع الخاص باستيراد الغاز من الخارج، واستخدام مصانع الإسالة لإعادة التصدير”.

وأشار إلى قيام وزير البترول المهندس طارق الملا بتوقيع اتفاق حكومي مع قبرص خلال الأسبوع السابق من أجل إقامة “خطب بحري” لتوريد الغاز الطبيعي من “حقل أفروديت” لمصانع الإسالة المصرية ثم يتم إعادة تصديره إلى الدول الأوروبية.

وأضاف “إن الغاز الطبيعي الموجود في شرق البحر المتوسط في العديد من الدول سوف يتم توريده إلى مصانع الإسالة في جمهورية مصر العربية ثم يتم إعادة تصديره مرة أخرى، إلى جانب إمكانية استخدامه محلياً من أجل تلبية الطلب في المصانع، والمنازل، وكذلك السيارات، وتشجيع القطاع الصناعي والتنمية بما يطمئن المستثمرين بتوافر الطاقة التي تعد عصب التنمية الاقتصادية بشكل دائم في جمهورية مصر العربية.

أقرا المزيد تصريحات هامة من البترول بخصوص إنتاج حقل ظهر من الغاز الطبيعي