تصريحات هامة من البترول حول ما ستوفره مصر بعد الاكتفاء الذاتي من الغاز ووقف استيراده
حقل ظهر

أعلن حمدي عبدالعزيز المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية “إن جمهورية مصر العربية تقوم باستيراد سبعة عشر شحنة من الغاز الطبيعي المسال خلال الربع الأول من العام المالي الجاري 2018/ 2019، وذلك بقيمة خمسمائة مليون دولار أمريكي”.

وأشار إلى “إن جمهورية مصر العربية سوف تحقق وفر يقدر بحوالي 1.5 مليار دولار أمريكي سنوياً بعد أن يتم إيقاف استيراد الغاز المسال من الخارج”، وقد صرح وزير البترول والثروة المعدنية يوم السبت السابق إن الدولة المصرية قد أوقفت استيراد “الغاز المسال من الخارج” بعد أن تسلمت أخر الشحنات منه خلال الأسبوع السابق.

وأوضح المتحدث باسم وزارة البترول “إن الدول المصرية قد استوردت ثمانية عشر شحنة من الغاز المسال في السنة المالية 2016/ 2017 بقيمة مالية تقدر بحوالي اثنين مليار ونصف مليار دولار، وتسلم ستة وسبعين شحنة خلال عام 2017/ 2018 بقيمة مالية تصل إلى 1.8 مليار دولار، وتسلمت سبعة عشر شحنة خلال العام الجاري بقيمة خمسمائة مليون دولار”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن إنتاج الدولة المصرية بشكل يومي من الغاز الطبيعي يصل إلى 6.6 مليار قدم مكعب يومياً خلال شهر سبتمبر الجاري مقارنة مع ستة مليارات قدم مكعب بشكل يومي خلال شهر يوليو السابق، والإنتاج المصري ينمو بشكل مطرد منذ بدء تشغيل حقل ظهر في البحر الأبيض المتوسط خلال شهر ديسمبر لعام 2017.

وتعمل الدولة المصرية بشكل جدي على التحول إلى “مركز إقليمي” لتداول الطاقة من خلال عملية تسييل الغاز الطبيعي، وإعادة تصديره إلى الخارج بعد عدة اكتشافات للغاز الطبيعي كبيرة تمت خلال الفترة السابقة.

أقرا المزيد خبراء يعلقون على قرار مصر بوقف استيراد الغاز الطبيعي