زيادة جديدة في أسعار السجائر.. تعرف عليها

قررت شركة «فيليب موريس مصر» ، طرح منتج جديد لفترة محدودة ، تحت اسم «مارلبورو بربل ميكس» Marlboro Purple Mix يعمل بتقنية الكبسولة ، وذلك بسعر 39 جنيها للعلبة الواحدة ، وقررت كذلك زيادة جديدة في أسعار صنفي سجائر ميريت وسجائر مارلبورو.

زيادة أسعار السجائر

وفي بيان صادر عن الشركة يوم الإثنين ، الموافق 8 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، حددت «فيليب موريس مصر» قائمة بالأسعار الجديدة لمنتجاتها من السجائر ، والتي تضمنت زيادة أسعار السجائر ، منتجاتها، وهي كالتالي: «مارلبورو رد 39 جنيها ، مارلبورو جولد 39 جنيها ، وميريت بنوعيها 42 جنيها ، مارلبورو ميديم 35 جنيها ، مارلبورو بربل ميكس 29 جنيها» ، حيث رفعت الشركة أسعار هذه الأصناف بقيمة جنيهين.

وأضافت الشركة في بيانها ، أنها قررت تثبيت سعر سجائر LM عند 29 جنيها ، وتثبيت سعر سجائر مارلبورو ميديم عند 35 جنيها ، ما يعني أنه لن تكون هناك زيادة في أسعار السجائر المذكورة. وتستحوذ شركة «فيليب موريس» ، على أكثر من 90% من سوق السجائر الأجنبية في مصر ، بحسب البيان.

آخر زيادة شهدتها أسعار السجائر كانت في شهر يوليو المنصرم ، مع بدء تحصيل رسوم لصالح منظومة التأمين الصحي الشامل.

«فيليب موريس إنترناشيونال (PMI)» ، شركة سويسرية تعمل في مجال تصنيع السجائر ، دخلت السوق المصري للمرة الأولى في العام 1975 ، وتنتج 7 علامات تجارية مختلفة من السجائر.

وشهدت أسعار السجائر في مصر أكثر من زيادة ، منذ إعلان حكومة المهندس مصطفى مدبولي ، تطبيق قانون التأمين الصحي الشامل ، الذي يتم تمويل جزء من تكلفته ، عبر ضرائب فرضتها الحكومة على السجائر ، وبعض الصناعات الأخرى التي تضر بالصحة ، وذلك بعد أن أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي ، المرحلة الأولى من مشروع التأمين الصحي الشامل في محافظة بورسعيد.

وناشدت شركة «فيليب موريس مصر» ، تجار التجزئة والباعة كافة ، الالتزام بقائمة أسعار السجائر التي حددتها الشركة ، وعدم مخالفتها ، بهدف الحفاظ على حقوق المستهلك.

وكان مجلس النواب المصري وافق  بشكل نهائي ، في شهر نوفمبر من العام الماضي 2017 ، على مشروع قانون قدمته حكومة المهندس شريف إسماعيل آنذاك ، بشأن تعديل بعض أحكام قانون ضريبة القيمة المضافة رقم 67 لسنة 2016 ، والذي ينص على فرض رسوم تبلغ 75 قرشا من قيمة كل علبة سجائر مباعة في السوق المحلية ، سواء كانت محلية أو أجنبية الإنتاج ، على أن تتم زيادتها كل 3 سنوات بقيمة 25 قرشا أخرى ، حتى تصل إلى جنيه ونصف الجنيه ، فضلا عن تحصيل مبلغ يساوي 10% من قيمة كل وحدة مباعة من مشتقات التبغ ، غير السجائر.

وفي تصريح سابق له ، قال عمرو الجارحي وزير المالية السابق ، إن زيادة ضريبة القيمة المضافة على السجائر ومنتجات التبغ ، من شأنها رفع الحصيلة الضريبية للعام المالي 2017 / 2018 بنحو 4 مليارات جنيه.

وكان مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء ، نفى قبل أيام فرض أي زيادات جديدة على أسعار السجائر ، حيث أكدت وزارة المالية برئاسة الدكتور محمد معيط ، عدم نيتها فرض أي رسوم أو زيادا تجديدة في أسعار السجائر ، وأكدت أن أسعار منتجات التبغ ، والسجائر المحلية والأجنبية ، ثابتة كما هي في الأسواق ولك تتغير ، وأكدت كذلك أن كل ما يتردد من أنباء عن زيادة أسعار السجائر ، شائعات لا أساس لها من الصحة ، تستهدف في المقام الأول إثارة البلبلة بين المواطنين.