الإحصاء: الطماطم والبطاطس قادا معدل التضخم في سبتمبر نحو الارتفاع
الطماطم

ساهمت الزيادة في أسعار بعض الخضراوات خلال سبتمبر الماضي ، معدل التضخم الشهري نحو الارتفاع ، خاصة الزيادة التي شهدتها أسعار الطماطم والبطاطس ، حيث سجلت معدلات مرتفعة.

أوضح جهاز الإحصاء ، أن حجم الارتفاع في أسعار الخضراوات خلال شهر سبتمبر الماضي بلغ 17.2% ، حيث ساهمت بمقدار 2.87% في معدل التضخم الشهري ، بعد ارتفاع أسعار الطماطم والبطاطس ، حيث ارتفعت أسعار الطماطم خلال سبتمبر الماضي بنسبة 35% عن أغسطس السابق له ، بينما ارتفعت أسعار البطاطس بنسبة 18%.

كما ارتفع معدل التضخم الشهري في سبتمبر 2018 بمعدل 2.6% عن أغسطس السابق له ، بعد بلوغ الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين لإجمالي الجمهورية خلاله 302.7 نقطة ، بينما جاء ارتفاع أسعار الفاكهة من بين الأسباب التي أدت إلى ارتفاع معدل التضخم الشهري ، حيث ارتفعت أسعار مجموعة الفاكهة بنسبة 7.4% ، وذلك بنسبة 0.26% في معدل التضخم الشهري ، بعد ارتفاع  أسعار الموز  بنسبة 14.2%، والجوافة بنسبة 2.2%، والعنب بنسبة 28.9%.

وكذلك ارتفعت أسعار مجموعة الأسماك والمأكولات البحرية بنسـبة 0.3% ، حيث ساهمت بمقدار 0.01% في معدل التضخم الشهري ، بسبب ارتفاع أسعار مجموعة الأسماك الطازجة والمجمدة بنسبة 0.5%.

ورغم ارتفاع أسعار عدد كبير من السلع ، ما ساهم في ارتفاع معدل التضخم شهريا ، ففي المقابل تراجعت أسعار سلع أخرى ، ما ساهم في تباطؤ معدل الزيادة الشهرية ، الذي كان سيسجل أعلى من المعدل الحالي لولا انخفاض أسعار هذه السلع بنسبة ما.

مجموعة اللحوم والدواجن من السلع التي تراجعت أسعارها في سبتمبر ، وذلك بنسبة -1.1% لتساهم بمقدار -0.15% في معدل التضخم الشهري ، بسبب انخفاض أسعار الدواجن بنسبة 3.7% ، بينما انخفضت أسعار مجموعة الألبان والجبن والبيض بنسبة -0.3% بمقدار -0.02% في معدل التضخم الشهري ، بسبب تراجع أسعار البيض  بنسبة -2.3% ، رغم ارتفاع أسعار اللبن الحليب بنسـبة 0.6% والجبن بنسبة 0.7%.

ومن السلع التي انخفضت أسعارها مجموعة الحبوب والخبز  ، حيث تراجعت بنسبة -0.7% بمقدار- 0.06% في معدل التضخم الشهري ، بسبب انخفاض أسعار الأرز بنسبة -1.8% ، رغم ارتفاع أسعار مجموعة الخبز بنسبة 0.5%.