البورصة تواصل مكاسبها وتنهي تعاملات اليوم على ارتفاع جماعي
بورصة

اختتمت البورصة المصرية جلسة تعاملات اليوم الإثنين ، الموافق 5 نوفمبر من العام الحالي 2018 ، على ارتفاع جماعي في مؤشرات كافة ، بفعل عمليات شراء من متعاملين من المؤسسات ، وكذلك ارتفع رأس المال السوقي بقيمة 4.1 مليار جنيه ، حيث أغلق عند مستوى 754.822 مليار جنيه.

حجم التداول على الأسهم في البورصة بلغ 319 مليون ورقة مالية ، بقيمة 1.3 مليار جنيه ، بتنفيذ 29.6 ألف عملية لـ176 شركة ، حيث سجلت تعاملات المصريين 55.86% ، واستحوذ الأجانب من غير العرب على 7.5% ، بينما استحوذ العرب على 36.64% ، وكذلك استحوذت المؤسسات على 35.20% من المعاملات ، وباقي المعاملات كانت من نصيب الأفراد بنسبة 64.79%.

صافي تعاملات الأفراد المصريين والعرب والأجانب مالت نحو البيع ، بقيمة بلغت 712 ألف جنيه، 378.4 مليون جنيه، 2.7 مليون جنيه ، بينما مالت صافي تعاملات المؤسسات المصرية والعربية والأجنبية  نحو الشراء بقيمة 6.1 مليون جنيه، 345.9 مليون جنيه، 29.9 مليون جنيه، على التوالي.

مؤشر «إيجي إكس 30» ارتفع بنسبة 0.49% وأغلق عند مستوى 13234 نقطة ، بينما صعد مؤشر «إيجي إكس 50» بنسبة 0.90% وأغلق عند مستوى 2121 نقطة ، وكذلك قفز مؤشر «إيجي إكس 20» بنسبة 0.16% عند مستوى 12720 نقطة.

أما مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة «إيجي إكس 70» فارتفع هو الآخر بنسبة 0.01% عند مستوى 682 نقطة ، وكذلك زاد مؤشر «إيجي إكس 100» الأوسع نطاقا بنسبة 0.02% ، وأغلق عند مستوى 1711 نقطة ، بينما هبط مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.32% ووصل إلى مستوى 468 نقطة.

وفي ختام تعاملات جلسة اليوم ، ارتفعت أسهم 100 شركة مقيدة في البورصة ، بينما هوت أسهم 43 شركة ، ولم تتغير مستويات 33 شركة وبقيت ثابتة كما هي.

وارتفعت مؤشرات البورصة المصرية في منتصف تعاملات جلسة اليوم الإثنين ، بفعل عمليات شراء من متعاملين مصريين وأجانب ، بينما مالت تعاملات العرب نحو البيع ، وافتتحت الجلسة على ارتفاع جماعي في مؤشراتها كافة ، بعد أن أغلقت جلسة أمس بداية الأسبوع أمس الأحد ، على تراجع جماعي في مؤشراتها.

شركة «مباشر» لتداول الأوراق المالية ، ذكرت أن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ، أنهى جلسات تداول أمس الأحد على تراجع بسيط ، حيث أغلق عند مستوى 13.170 نقطة وسط أحجام تداول أقل من متوسطة.

وفي تقريرها اليومي للبورصة المصرية ، أوضحت «مباشر» ، أنه رغم الأداء الضعيف للأسهم القيادية ، لكن الشركة تعتقد أن المؤشر قد يمر بمرحلة عرضية قصيرة المدى قد تنتهى إلى صعود ، بينما يعتبر مستوى 12.950 نقطة هو الدعم الأقرب للمؤشر ، ولمستوى إيقاف الخسارة.