البريد وسكك حديد مصر توقع بروتوكول تعاون لبيع تذاكر القطارات ONLINE
رئيس مجلس الوزراء أثناء حضوره لتوقيع بروتوكول التعاون

قام رئيس الحكومة المصرية ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور مصطفى مدبولي بحضور توقيع “بروتوكول تعاون مشترك” بين الهيئة القومية للبريد المصري، وبين “الهيئة القومية لسكك حديد مصر”، ويهدف بروتوكول التعاون إلى تقديم الخدمات التالية: “حجز القطارات، ونقل الطرود والبضائع بصورة إلكترونية”.

على أن يتم تقديم تلك الخدمات عبر “مكاتب هيئة البريد المصري”، في إطار خطة الحكومة المصرية من أجل تسهيل الحصول على الخدمات الحكومية، واستراتيجية وزارة الاتصالات، من أجل رقمنة الخدمات.

وقام بتوقيع بروتوكول التعاون عصام الصغير رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد، ورئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسكك حديد مصر المهندس أشرف رسلان، بحضور وزير النقل والمواصلات الدكتور هشام عرفات، ووزير الاتصالات عمرو طلعت.

وبعد أن تم توقيع بروتوكول التعاون أكد وزير النقل “أن توقيع البروتوكول يأتي في إطار خطة الدولة المصرية ، من أجل تحقيق الشمول المالي، ويأتي استكمالاً للخطوة التي اتخذتها وزارة النقل بشكل مسبق، والتي أطلقتها من خلالها تطبيق إلكتروني من أجل حجز القطارات بسكك حديد مصر على مستوى جمهورية مصر العربية”.

وأشار “إلى أن توقيع بروتوكول التعاون يأتي في إطار سعي هيئة السكك الحديدية من أجل تطوير منظومة الدفع المقدمة لعملائها، ورغبتها في  الاستفادة من الخدمات الإلكترونية المقدمة من الهيئة القومية للبريد، من أجل تسهيل الحصول على الخدمة للجمهور،  بالإضاف إلى استخدام عربات سكك الحديد السبنسة، من أجل نقل الطرود حيث إن المستهدف الوصول لأرقام غير مسبوقة فيما يتعلق بنقل البضائع،  تقدر بحوالي خمسة وعشرين مليون طن خلال عام 2024”.

أوضح وزير الاتصالات الدكتور عمرو طلعت، “إلى أن هيئة البريد المصري من خلال هذا البروتوكول، تحرصُ على استثمار ما لديها من قدرات فنية وبشرية، في ضوء ريادتها في تقديم الخدمات المالية الإلكترونية، بما يُمكنها من تقديم العديد من الخدمات المصرفية المتطورة، حيثُ تتعاون مع الهيئة القومية لسكك حديد مصر، من أجل استحداث خدمة IPOST، ضمن خدماتها البريدية المطورة، من خلال أكشاك يتم وضعها بالمحطات الرئيسية للقطارات التي يتم اقتراحها خلال الوقت الراهن أو خلال المستقبل”.

ولفت “إلى أنه تم البدء بعدد أثنى عشر محطة، وذلك للتيسير على المواطنين في الحصول على التذاكر والقضاء على السوق السوداء للتذاكر واحتكارها”.

وأضاف “أن التعاون بين الهيئتين سوف يتضمن أيضاً بيع التذاكر online من خلال أربعة آلاف مكتب وعدد الفين ماكينة محمولة، واستخدام تطبيق الحجز عن طريق المحمول وسداد قيمة التذاكر عن طريق الفيزا كارت الخاصة بالهيئة القومية للبريد أو حسابات العملاء خصما من مدخراتهم أو من قيمة المعاش المنصرف عبر منافذها، بالإضافة إلى استخدام عربات سكك الحديد “السبنسة”من أجل نقل الطرود، حيث تقوم الهيئة القومية للبريد بتأمينها وتجهيزها بالكاميرات والحراسة، ودراسة توسيع نطاق شحن الطرود البريدية على أكبر عدد من الخطوط الحديدية المنتشرة بأنحاء جمهورية مصر العربية”.

أقرا المزيد مدبولي يشيد بإنجاز «الفتاح العليم» و«ميلاد المسيح» في وقت قياسي: حدث استثنائي