وزارة الصناعة:البدأ في استخدام الطاقة الشمسية في الصناعة المصرية

عقد المهندس طارق قابيل وزيرالتجارة والصناعة إجتماعاً مع ممثلى منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية لمناقشة مشروع استخدام الطاقة الشمسية فى القطاع الصناعي فى مصر خلال الخمس سنوات المقبلة والذى تستبدأ الوزارة في تنفيذه خلال العام الجارى , بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية وهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة بتكلفة 6,5 مليون دولار, يأتي ذلك فى إطار خطة الدولة الإعتماد على الطاقة الجديدة والمتجددة والتى تستهدف توفير 20% من مصادر الطاقة المستخدمة فى مصر بحلول عام 2020 , على ان يعمل مرفق البيئة العالمى فى قطاعات الصناعات الغذائية والنسيجية والكيمياوية على تمويل المشروع , وأشار الوزير إلى أنه سيتم التعاون مع وزارتى البيئة والتعاون الدولى لوضع عدة المعايير والاشتراطات ,وأضاف قابيل أن مركز تكنولوجيا الإنتاج التابع للوزارة سيقوم بتنفيذ المشروع , مشيراً إلى حرص الوزارة على ترشيد وتنويع مصادر الطاقة المستخدمة فى القطاع الصناعى وجعلها أكثر صداقة للبيئة والحد من استخدام مصادر الطاقة التقليدية فى العمليات الصناعية، وتنويع مصادر الطاقة للقطاع الصناعى , بالإضافة لتقليل التلوث البيئى لعمليات التسخين فى القطاع الصناعى، وخلق فرص عمل جديدة .

المراحل الرئيسية للمشروع:

وأشار قابيل إلى أن المشروع به 4 مكونات رئيسية , أولاً دعم استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة فى العمليات الصناعية من خلال وضع السياسات والحوافز اللازمة لذلك , ثانيا الترويج لهذه التكنولوجيا فى عمليات الصناعة من خلال تنفيذ عدد من الأنشطة الترويجية وتوفير التمويل لمشروعات الطاقة الجديدة بقيمة 2 مليون دولار , أما المكون الثالث يعمل على تشجيع التصنيع المحلى لخلايا الطاقة الشمسية المستخدمة في التسخين وتشجيع المصنعين المحليين والشركات الاجنبية وموردى هذه التكنولوجيا، أما المكون الرابع يعمل على بناء الكوادر الفنية فى تكنولوجيات الطاقة الشمسية عبرالتدريبات التي تتضمن أفضل الأمثلة العملية فى ذلك المجال , ومن جانبها أشارت رنا غنيم مدير المشروع بالمنظمة إلى أهمية هذا المشروع  في الإعتماد على الطاقة الجديدة , بالإضافة لتصنيع مواد ومكونات ألواح الطاقة الشمسية وتوفير الحوافز للمصنعين مما سيسهم فى تطوير الصناعة فى مصر، وأشارت إلى حرص المنظمة على التعاون مع مصر فى تنفيذ المزيد من المشروعات التى تعمل على توفير إحتياجات القطاع الصناعى من الطاقة كما توقع الوزير نتائج لهذا المشروع لتشمل تنفيذ مائة مشروع تجريبي يستخدم الطاقة الشمسية فى عمليات التسخين فى القطاع الصناعي، وتدريب عدد 200 من الكوادر المصرية فى مجال تصنيع وتركيب وصيانة هذه التكنولوجيا ،بالإضافة لرصد تمويل لتنفيذ مشروعات جديدة فى هذا المجال .