استبعاد التعليم المراقبين ورؤساء اللجان التي شهدت غش فى الامتحانات
الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام

أكد رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحانات الثانوية العامة، الدكتور “رضا حجازى”، على أنه قام باستبعاد كل المراقبين والملاحظين الأوائل، أيضا استبعاد رؤساء اللجان، من لجان امتحانات الثانوية العامة التى شهدت حالات غش.

هذا على اختلاف طرق ووسائل، حالات الغش سواء كانت من خلال، التليفون المحمول “الموبايل”، أو من خلال قيام الطلاب داخل لجان الامتحانات، بتداول صورا لأسئلة مادة الامتحان على صفحات ومواقع الغش، أو عن طريق أجهزة الاتصال الحديثة.

شدد الدكتور “رضا حجازى”، رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحانات الثانوية العامة، خلال كلمته فى المؤتمر الصحفى، أن كل من الملاحظين، ورؤساء اللجان، والمراقبين الأوائل بلجان امتحانات الثانوية العامة، التى قد شاهدت حالات غشاء، أو تداول أسئلة الامتحانات، منذ وقت بداية الامتحانات، وحتى الآن ،قد انتهت صلتهم بلجان الامتحانات الثانوية العام.

لأن هؤلاء الملاحظين، ورؤساء اللجان، والمراقبين الأوائل، لم يتمكنوا من السيطرة و ضبط  لجان الامتحانات، مما أدى إلى التسيب وعدم الانضباط، حيث تداولت وسائل الغش داخل لجان الامتحانات، لذا تم إصدار قرار بموجبه يتم إحالتهم  إلى التحقيق لمعرفة الأسباب والملابسات.

حرص رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحانات الثانوية العامة، الدكتور “رضا حجازى”، على ضبط سير حركة إمتحانات الثانوية العامة، طبقا للوائح والقوانين المقررة، حتى يشعر كل طالب بالاطمئنان، والعدل لأن كل طالب يحصل على الدرجة التى يستحقها، مقابل تعبه واجتهاده طوال العام الدراسى.